أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سلطان" جديد ضحايا العنصرية ضد السوريين في تركيا

سلطان

قُتل شاب سوري مُهجر من مدينة حمص ليل الإثنين، إثر تعرضه لعدة طعنات بالسكين على يد شاب تركي في ولاية إسطنبول التركية.

وقالت مصادر مُطلعة لـ "زمان الوصل"، إن "الشاب سلطان جبنة يعمل حلاقاً وهو مُهجر من مدينة حمص، قضى مساء الإثنين متأثراً بجراحه التي أُصيب بها، إثر تعرضه لعدة طعنات بالسكين من قبل مواطن تركي في منطقة "تقسيم" وسط ولاية إسطنبول التركية.

وأكدت المصادر أن "الشاب سلطان يعمل في محل للحلاقة، وتزوج قبل شهرين، وهو صاحب أخلاق حسنة وسمعة طيبة، وتعرض لطعنات بالسكين من قبل الشبان الأتراك عند محاولته فض نزاع بين شبان أتراك أمام محله في منطقة "تقسيم".

وكان الشاب  السوري "شريف الأحمد"، البالغ من العمر 21 عاماً، والنحدر من قرية "حفسرجة" بريف إدلب الغربي، قد قُتل على يد شبان أتراك بدوافع عنصرية في السادس من يونيو/ حزيران الجاري، في منطقة باغجلار بمدينة إسطنبول.

زمان الوصل
(40)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي