أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

استقدام عائلات عناصر من "حزب الله" العراقي للاستقرار في جنوب دمشق

أرشيف

استقدمت ميليشيا "حزب الله" العراقي عوائل عناصر تابعة لها من الأراضي العراقية برا لتستقر في جنوب دمشق.

وقال مصدر مطلع لـ"زمان الوصل" إن حافلات ركاب وصلت مساء أمس السبت إلى مدينة البوكمال بريف دير الزور قادمة من العراق تقل أكثر من 21 عائلة من جنسيات عراقية وأفغانية.

وأشار إلى أن ست حافلات محملة بالعوائل توجهت إلى بلدة "حجيرة" جنوب العاصمة دمشق، برفقة 5 سيارات عسكرية تابعة لميليشيا "الحرس الثوري الإيراني" وميليشيا "حزب الله" لحمايتها.

وأوضح مراسلنا أن العوائل تم وضعها في منازل تقع بالمنطقة الفاصلة بين البلدة ومدينة "السيدة زينب"، كانت الميليشيا قد سيطرت عليها سابقاً، وتم تجهيزها بكافة احتياجات العوائل.

وأكد أن المنطقة التي استقرت العوائل فيها تعتبر مربعاً أمنياً للميليشيا الإيرانية، وتعتبر من أكثر المناطق استنفاراً وحراسةً على مدار الساعة.

يذكر أن الميليشيات الإيرانية تتعمد نقل عوائل عناصرها الأجانب إلى سوريا للإقامة في منازل معارضين للنظام، بهدف تكريس نفوذها ضمن عملية التغيير الديمغرافي التي تتبعه في المنطقة.

زمان الوصل
(67)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي