أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السورية والتركية تعكسان اتجاههما نحو تحسنٍ ملحوظ

عكس سعر صرف كل من الليرتين السورية والتركية، اتجاهه، ليسجل تحسناً ملحوظاً، للعُملَتَين، خلال تعاملات ما بعد عصر الخميس.

ففي دمشق، تراجع الدولار بوسطي 10 ليرات، مقارنة بالأسعار المسجلة ظهراً. ليُغلق مساء الخميس، ما بين 3930 ليرة شراءً، و3980 ليرة مبيعاً.

كان "دولار دمشق" قد ارتفع 10 ليرات، خلال تعاملات الأربعاء، وظهيرة الخميس.

وسجل الدولار في حلب وحمص وحماة، عند إغلاق الخميس، نفس أسعار "دولار دمشق".

فيما تراجع "دولار إدلب"، 5 ليرات، ليسجل ما بين 3915 ليرة شراءً، و3965 ليرة مبيعاً.

أما اليورو في دمشق، فتراجع بصورة كبيرة، بوسطي 40 ليرة، ليصبح ما بين 4190 ليرة شراءً، و4240 ليرة مبيعاً.

في حين، تحسنت التركية في دمشق، بوسطي 3 ليرات سورية، لتصبح ما بين 225 ليرة سورية للشراء، و235 ليرة سورية للمبيع.

وتحسنت التركية في إدلب، بنفس الفارق، لتصبح ما بين 223 ليرة سورية للشراء، و233 ليرة سورية للمبيع.

وأخيراً، تحسن سعر صرف التركية مقابل الدولار في إدلب، إلى ما بين 17.02 ليرة تركية للشراء، و17.12 ليرة تركية للمبيع.

هذا، ويحدد مصرف سورية المركزي، "دولار الحوالات"، بـ 2800 ليرة سورية.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(20)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي