أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الشركات المشغلة للخليوي في سوريا تطالب برفع الأسعار 200 بالمئة

قالت صحيفة "الوطن" الموالية للنظام إن الشركات المشغلة للخليوي في سوريا تقدمت بطلب عاجل لوزارة الاتصالات لرفع أسعار خدماتها بنسبة 200 بالمئة، "نظراً لزيادة تكاليف التشغيل لديها".

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بـ المطلعة، قولها إن وزارة الاتصالات والتقانة تدرس حالياً هذه المذكرة وتكاليف التشغيل لكنها قد لا تستجيب لما جاء في المذكرة من طلب زيادة يقارب 200 بالمئة "حيث لا تريد الوزارة أن تكون الزيادة مؤثرة على المواطن وأن تكون منطقية للشركات وعادلة تجاه زيادة تكاليف التشغيل".

وأضاف المصدر أن الشركات المشغلة للخليوي تعاني مؤخراً من زيادة سعر المازوت والفيول المشغل لأبراجها وكذلك البطاريات في ظل غياب التيار الكهربائي وخطط التقنين المعتمدة في مختلف المحافظات، وتشتكي كذلك من تراجع في سعر الصرف، حيث تسدد هذه الشركات الخدمات المقدمة خارج سوريا بالقطع الأجنبي وكذلك تستورد معداتها بالقطع الأجنبي الأمر الذي زاد من تكاليفها.

وفي الأول من تشرين الأول الماضي، تم رفع أسعار المكالمات الخليوي وباقات الإنترنت للخطوط مسبقة الدفع من 13 إلى 18 ليرة سورية للخطوط المسبقة الدفع ومن 11 ليرة إلى 15 ليرة للخطوط لاحقة الدفع، دون أي تعديل على سعر الميغابايت بحيث تبقى 11 ل.س للميغا.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(9)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي