أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إقالة رئيس فرع الشرطة العسكرية في "الباب"

من الإحتجاجات في الباب

أقال وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة رئيس فرع الشرطة العسكرية في "الباب" على خلفية قضية العسكري الذي تم الإفراج عنه رغم إدانته بالقتال مع قوات النظام وارتكاب جرائم حرب.

وجاء في بيان عن الوزارة بتاريخ 22/5/2022 إنه "بعد الإطلاع على قرار لجنة التحقيق المشكلة بالأمر الإداري رقم 142 تاريخ 19/5/2022 وبعد الزيارة الميدانية لقسم الشرطة العسكرية بمدينة الباب للإطلاع على التحقيقات المتعلقة بإطلاق سراح الموقوف محمد حسان المصطفى قبل اتخاذ الإجراءات القانونية الصحيحة".

وتابع البيان: "حرصاً منا على الشفافية ومحاسبة المقصرين وإحالتهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل وحرصاً على المصلحة العامة تقرر إقالة رئيس فرع الشرطة العسكرية العقيد "عبد اللطيف خالد الأحمد" وتكليف الرائد "عبيدة المصري" بقيادة فرع الشرطة العسكرية في الباب ومتابعة التحقيقات وإحالة كافة المتورطين إلى القضاء العسكري".

وكانت الشرطة العسكرية في مدينة "الباب" بريف حلب الشرقي عاودت اعتقال المجند السابق في قوات النظام "محمد حسان مصطفى" بعد ساعات قليلة من إطلاق سراحه  تحت الضغط الشعبي، واتهم ناشطون "مصطفى" الذي كان يخدم في "الفرقة الرابعة" منذ تسع سنوات، بارتكاب جرائم قتل وتعذيب للمدنيين في "الصنمين" بدرعا و"بابا عمرو" في حمص.

وشارك في اقتحامات عديدة، كما اعترف باغتصاب امرأتين، ودخل "مصطفى" بعد تسريحه إلى المناطق المحررة عن طريق مهربين منذ أربعة أشهر ليتم اعتقاله من قبل الشرطة العسكرية.

ونفت الشرطة العسكرية في "الباب" على صفحتها في "فيسبوك" في حينها خبر الإفراج عن المدعو "محمد المصطفى" المتهم بجرائم حرب عندما كان يخدم في صفوف قوات النظام، مؤكدة أنه ما زال تحت التوقيف لديها وسيتم عرضه على القضاء أصولاً للبت بقضيته بعد اعترافاته.

زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي