أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وفاة أكبر معمرة في العالم عن 119 عاماً

تاناكا

توفيت أكبر معمرة في العالم، وهي سيدة يابانية تدعى كين تاناكا، عن عمر يناهز 119 عاما قبل أشهر من بلوغها 120 عاما، حسبما ذكرت وكالة "أسوشيتد برس".

وأشارت الوكالة إلى أن "تاناكا" ولدت في الثاني من يناير/ كانون ثان عام 1903، وكانت تحب ممارسة لعبة (ريفيرسي)، ومولعة بالشوكولاتة والمشروبات الغازية.

ودخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية باعتبارها أكبر معمرة في العالم عام 2019 عقب بلوغ عامها الـ 116.

وقالت في مقابلات تلفزيونية إنها لا تزال تستمتع بالحياة، وتأمل أن تعيش حتى 120 عاما.

وتوفيت تاناكا داخل مستشفى بمدينة فوكوكا، مسقط رأسها في جنوب اليابان، حيث أمضت حياتها كلها، حسبما قال مسؤولون في المدينة اليوم الثلاثاء.
وقالوا إن تاناكا، التي كانت تعيش في دار لرعاية المسنين، ادخلت المستشفى في الفترة الأخيرة فقط.

من جانبه قال سيتارو هاتوري، حاكم محافظة فوكوكا، في بيان إنه شعر بالصدمة والحزن لوفاة تاناكا، حيث كان يتطلع إلى الاحتفال بعيد ميلادها في وقت لاحق هذا العام، وتناول الشوكولاتة والمشروبات الغازية معها، حيث اضطر إلى تفويت هذه المناسبة العام الماضي بسبب فيروس كورونا.

وقال ”لم أتمكن من رؤيتها إلا عبر دائرة تلفزيونية مغلقة حين اشارت بأصابعها لرمز السلام، لكن ذلك أثر في كثيرا. لقد أعطت الشعب الأمل في الحصول على حياة طويلة صحية".

وبوفاة المعمرة اليابانية تصبح الآن لوسيل راندون أكبر معمرة في العالم، وهي راهبة فرنسية تشتهر باسم (الأخت أندريه)، وعمرها 118 عاما، بحسب مركز علم الشيخوخة.

وذكرت وزارة الصحة اليابانية أن حاملة الرقم القياسي الجديد في اليابان هي فوسا تاتسومي، 115 عاما، من مدينة أوساكا.

وقالت اليابان، التي تتقدم أعمار سكانها وتتراجع أعدادهم بشكل سريع، إن لديها 86510 معمرا، 90 بالمائة منهم من النساء، وفقا لأحدث احصائيات وزارة الصحة.

زمان الوصل - رصد
(10)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي