أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ردا على "مخلب القفل".. أنصار "الاتحاد الديمقراطي" يحرقون مكاتب "المجلس الكردي"

ضربت سلسلة حرائق خلال اليومين الماضيين مكاتب المجلس الوطني الكردي وأحزابه ضمن مناطق سيطرة مسلحي حزب "الاتحاد الديمقراطي" في الحسكة.

وأقدمت مجموعة مسلحة تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD)، على مداهمة مكتب "الحزب الديمقراطي الكُردستاني - سوريا"، في حي "الكلاسة" بمدينة الحسكة، وقامت بإخراج المتواجدين تحت التهديد، وإحراق المكتب بقنابل المولوتوف، وفق موقع "يكيتي ميديا".

وأكد المجلس الكردي حرق مجهولين لمكتب "الحزب الديمقراطي الكردستاني _سوريا" في مدينة الحسكة، مشيرا إلى  إحراق مكتب "ديرك/المالكية" التابع للمجلس الوطني الكردي أيضا.

وقال المجلس على موقع في شبكة "الإنترنت" إن عناصر "الشبيبة الثورية" التابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي"، حطموا الليلة الماضية باب مكتب الحزب الديمقراطي الكردستاني في مدينة "الدرباسية" وألقوا زجاجات حارقة على المكتب وأضرموا النار فيه ، وأحرقوا بعض المكاتب  والمعدات لكن الجيران استطاعوا إطفاء الحريق بسرعة.

جاء ذلك، بعد إطلاق تركيا ليلة الأحد - الإثنين، عملية "مخلب​ القفل​​​​​​" ضد عناصر حزب "العمال الكردستاني" (PKK) في مناطق "متينا والزاب وآفشين- باسيان" شمالي العراق، فيما يتهم "الاتحاد الديمقراطي" حكومة إقليم كردستان بالتحالف مع تركيا.

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي