أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اعادة دفتري ملاحظات خاصين بداروين لجامعة كمبريدج بعد 20 عاما

أ.ب

أعيد اثنان من دفاتر ملاحظات عالم الطبيعة البريطاني تشارلز داروين كان ابلغ عن سرقتهما من مكتبة جامعة كمبريدج، بعد عقدين من اختفائهما.

وقالت الجامعة يوم الثلاثاء إن المخطوطتين تركتا في المكتبة داخل كيس هدايا وردي، إلى جانب ملاحظة تتمنى لأمينة المكتبة عيد فصح سعيدا.

اختفا دفترا الملاحظات، اللذان يتضمن أحدهما الرسم التخطيطي الشهير "شجرة الحياة" للعالم الذي عاش في القرن التاسع عشر، في عام 2001 بعد نقلهما من أجل التصوير، رغم اعتقاد الموظفين في ذلك الوقت أنها ربما فقدا.

وبعد فشل البحث في العثور عليهما ضمن مجموعة المكتبة التي تتألف من 10 ملايين كتاب وخريطة ومخطوطة، تم الإبلاغ عن سرقتهما في أكتوبر/ تشرين أول 2020.

وطلبت الشرطة البريطانية مساعدة الشرطة الدولية (إنتربول) وأطلقت حملة دولية لإعادة الدفترين اللذين تقدر قيمتهما بملايين الدولارات.

في 9 مارس/ آذار عاد الدفتران للظهور، وتركا في مكان عام بالمبنى خارج مكتب أمينة المكتبة الذي لا تغطيه الكاميرات الأمنية. وبدا الدفتران غير تالفين، ومعهما ملاحظة كتب عليها "السيدة أمينة المكتبة، عيد فصح سعيد، إكس".

وقالت جيسيكا غاردنر، مديرة خدمات المكتبات بالجامعة، إن شعورها بالارتياح عقب ظهور الدفترين كان "عميقا ويكاد يكون من المستحيل التعبير عنه بشكل كاف".

وأضافت "يمكن للدفترين الآن أن يعودا إلى مكانها الصحيح إلى جانب بقية أرشيف داروين في كمبريدج، في قلب التراث الثقافي والعلمي للأمة، وإلى جانب أرشيفات السير إسحاق نيوتن والبروفيسور ستيفن هوكينغ".

من المقرر أن يتم عرض الدفترين للجمهور اعتبارا من يوليو/ تموز ضمن معرض داروين في المكتبة.

وقالت شرطة كمبريدج شاير إن التحقيق لا يزال مستمرا، "ونحن نتابع بعض خطوط التحقيق".

واضافت "نجدد أيضا مناشدتنا لأي شخص لديه معلومات عن القضية الاتصال بنا".

أ.ب
(21)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي