أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إسطنبول.. مؤتمر يبحث الدفاع عن اللاجئين السوريين في تركيا

أرشيف

يقيم تجمع "Sığınmacı Hakları" ومنتدى حقوق الإنسان والأمن الاجتماعي في اسطنبول اليوم الأربعاء مؤتمراً خاصاً بقضايا اللجوء السوري في تركيا.

يتناول المؤتمر إعلان البدء بعمل مركز حقوق اللاجئين الملحق بنقابة المحامين الأتراك، والعمل على تأمين جهة ذات هيكلية مؤسساتية تدافع عن قضايا اللاجئين السوريين وترصد الانتهاكات والسلوكيات ذات الطابع العنصري التي يتعرض لها المجتمع السوري اللاجئ، وذلك بعد سنوات من غياب هذه الجهة (تم التوافق على تشكيل هيئة حقوقية مكونة من مركز حقوق اللاجئين الملحق بنقابة المحامين الأتراك ومنظمات حقوقية تركية ولجان حقوقية أممية بالتنسيق مع محامين وحقوقيين سوريين.

وأشار الناشط في قضايا الهجرة واللجوء "طه الغازي" لـ"زمان الوصل" إلى أن المؤتمر المذكور سيسعى إلى إيجاد صيغة قانونية لتوصيف تواجد اللاجئ السوري، بحيث تكون هذه الصيغة بديلة عن مسمى (الحماية المؤقتة)، لأول مرة يتم طرح ومناقشة هذه الفكرة بكل مساراتها وجوانبها القانونية، مضيفاً أنه سيتم مطالبة الأحزاب التركية بتحييد ملف اللاجئين السوريين عن النزاعات الداخلية بين التيارات والأحزاب السياسية، وذلك مع اقتراب موعد انتخابات عام 2023، وحث منظمات المجتمع المدني والهيئات الحقوقية التركية على العمل المشترك من أجل تأمين واقع اللاجئين السوريين في هذه الفترة، وتسليط الضوء على القرارات التعسفية لرئاسة الهجرة مؤخراً بما يتعلق بإيقاف/تجميد قيود بطاقة الحماية المؤقتة لما يقارب من 200 ألف لاجئ سوري، وعدم ربط هذه القرارات مع برامج العودة الطوعية التي تم الإعلان عنها.

وأوضح المصدر أن الناشطين السوريين سيعملون على تقديم تقرير عن لقاءاتهم مع قيادات الأحزاب المعارضة ( CHP + GELCEK + DEVA + İYİ+ HDP)، وبعض نواب تلك الأحزاب في البرلمان التركي، وإيضاح دور هذه اللقاءات في تغيير رؤية وسياسة تلك الأحزاب حول ملف اللاجئين السوريين، وفي مناهضة خطاب الكراهية والعنصرية.

ولفت المصدر إلى أن كل ما تم ذكره من برامج عمل ومن مسارات تواصل و تنسيق مع الجهات و الشخصيات التركية هو بمثابة مشروع سوري مستقل، يحق لأي جهة أو هيئة أو منظمة أو تشكيل المشاركة والمساهمة فيه.

علماً أن الجهات التي وجهت الدعوة لها لحضور المؤتمر هي جهات رسمية حكومية وهيئات حقوقية تركية ولجان حقوقية أممية ومنها: TBMM İnsan" Hakları İnceleme Komisyonu و Türkiye İnsan Hakları ve Eşitlik Kurumu، ومن الجهات المدعوة نقابة المحامين التي انبثق عنها مركز خاص بحقوق اللاجئين السوريين ومنظمة "هيومان رايتس ووتش".

وبحسب إحصائيات المديرية العامة لرئاسة الهجرة التركية لعام 2022 بلغ عدد السوريين المقيمين على الأراضي التركية بموجب الحماية المؤقتة، ثلاثة ملايين و741 ألفاغ و251 لاجئا سوريا، بموجب الحماية المؤقتة.

ونقلت "وكالة نيو ترك بوست" عن وزير الداخلية التركي "سليمان صويلو" قوله منذ أيام أن ولاية اسطنبول تصدرت أكثر المدن الجنوبية استقطاباً للاجئين السوريين بواقع 535 ألف شخص تلتها غازي عنتاب بنحو 461 ألف سوري، ثم هاتاي بنحو 433 ألفاً، ثمّ شانلي أورفا بـ428 ألفاً.

ويعيش في ولاية أضنة 255 ألف سوري، ومرسين 240 ألفا، وبورصة 183 ألفا، فيما يعيش في ولاية إزمير نحو 149 ألفا، ونحو 100 ألفا في العاصمة أنقرة.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(50)    هل أعجبتك المقالة (36)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي