أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أغنام السويداء تنفق جوعاً بسبب نقص الأعلاف

أكد أحد مربي الأغنام في محافظة السويداء نفوق العشرات من رؤوس قطيع الأغنام لديه، بسبب عدم قدرته على تأمين احتياجاتها من الأعلاف لغلاء ثمنها.

وأفاد هذا المربي الذي يدعى عدنان النمر، لصحيفة "الوطن" الموالية للنظام، أن قلة الأعلاف وارتفاع أسعارها أدى إلى عجزه عن تأمين الغذاء لقطعانه بالكميات المطلوبة، كما أنه لم يستطع بيع جزء من قطيعه لإطعام الجزء الآخر، بسبب هزالته، نتيجة لسوء التغذية، مؤكداً أنه نتيجة نقص الأعلاف والبرد الشديد نفق أكثر من 50 رأساً من قطيعه بين أمهات ورؤوس حديثة الولادة.

كما أشار مربي آخر يدعى فارس صيموعة، للصحيفة ذاته، أن جميع القطعان على ساحة المحافظة تعاني من النفوق وبأعداد كبيرة نتيجة نقص الأعلاف من جهة وارتفاع الأسعار الفلكي للموجود منها لدى التجار، حيث تجاوز سعر كيلو الشعير الـ2300 ليرة علماً أن كل رأس من الأغنام يحتاج يومياً إلى كيلو شعير كحد وسطي يضاف إليها ارتفاع أسعار مادة النخالة لدى المطاحن والذي تجاوز الـ1300 للكيلو الواحد مؤكداً أن مشكلة عدم توافر الأعلاف أدت إلى لجوء كثير من المربين إلى بيع قسم من قطعانهم بأسعار متدنية جداً.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(91)    هل أعجبتك المقالة (68)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي