أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قذائف النظام تُصيب مدنيا بريف حلب الغربي

تواصل قوات النظام والميليشيات خروقاتها بشكلٍ شبه يومي - جيتي

أُصيب مدني ليل الثلاثاء، إثر قصف مكثف من قبل قوات النظام والميليشيات الإيرانية محيط مدينة "الأتارب" بريف حلب الغربي، الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها).

وقال مراسل "زمان الوصل"، نقلا عن مصدر ميداني إن مدنياً أُصيب بجروح متفاوتة، إثر سقوط قذيفة هاون على منزله أطلقتها قوات النظام والميليشيات الإيرانية المتمركزة ضمن "الفوج 46" غرب محافظة حلب، على قرية "الوساطة" القريبة من مدينة "الأتارب".

وأشار مراسلنا إلى أن القوات التركية أنشأت نقطة عسكرية في وقت سابق ضمن قرية "الوساطة" المُطلة على أجزاء عدة من ريف حلب الغربي تُسيطر عليها قوات النظام والميليشيات المساندة لها.

إلى ذلك، قُتل عنصر من قوات النظام، مساء الثلاثاء، إثر استهدافه بسلاح القناصة من قبل سرايا القناصين العاملة ضمن غرفة عمليات "الفتح المبين" على محور "الفوج 46" بريف حلب الغربي.

في حين شهدت قرى وبلدات جبل الزاوية قصفاً مدفعياً وصاروخياً طاول قرى وبلدات "فليفل، وسفوهن، والفطيرة، وكفر عويد، وبينين" جنوب محافظة إدلب، دون وقوع إصابات بشرية.

وتواصل قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران خروقاتها بشكلٍ شبه يومي، بالتزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع والحربية الروسية في سماء منطقة إدلب.

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي