أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الائتلاف: إدانة الجمعية العامة للأمم المتحدة لروسيا خطوة لإنصاف الشعوب

رحب الائتلاف الوطني السوري بالقرار الذي تبنته الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي أدان العدوان الروسي على أوكرانيا، معتبرا أن هذا القرار هو خطوة على طريق إنصاف الشعوب التي طالها إجرام النظام الروسي وحلفائه وأدواته في سورية وجورجيا وغيرها.

وأكد أن تصويت نظام الأسد مع روسيا ضد القرار الدولي هو تأكيد على انحيازه التام وانضوائه في حلف الشر الذي يتزعمه النظام الروسي بحق الشعب الأوكراني.

وشدد الائتلاف على مواقفه الثابتة في إدانة الغزو الروسي، موضحا في الوقت ذاته أن النظام اللا شرعي يحتل مقعد سوريا في الأمم المتحدة ويستخدمه لغايات ومصالح النظام وروسيا.

كما أكد على ضرورة العمل والتواصل مع الأمم المتحدة من أجل استعادة المقعد السوري وإعطائه لصاحبه الحقيقي وهو الشعب السوري، وقال إن النظام الذي يحتل ذلك المقعد يمارس مختلف أنواع الإجرام ويهدد السلم الإقليمي والدولي كما هو حال روسيا التي تهدد اليوم السلم الدولي من خلال خرق القانون الدولي والاعتداء على سيادة الدول.

وصوتت الهيئة السياسية للائتلاف على قرار يعتمد يوم 30 أيلول/سبتمبر من كل عام "يوم الإبادة الجماعية" التي تعرض لها الشعب السوري على يد النظام وحلفائه وخاصة روسيا وإيران، وهو نفس اليوم الذي بدأت فيه روسيا بعدوانها العسكري المباشر على سوريا.

زمان الوصل - رصد
(81)    هل أعجبتك المقالة (71)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي