أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خبير اقتصادي موالٍ يتوقع ارتفاعاً في الأسعار جراء رفع الدعم

لفت خبير اقتصادي في حديث مع إذاعة محلية موالية، إلى أن الشريحة التي ستوجّه حكومة النظام الدعم إليها، بعد رفعه عن شرائح كبيرة من السوريين، ستتضرر جراء ارتفاع الأسعار المرتقب.

وقال عامر شهدا في برنامج تبثه إذاعة "ميلودي إف إم"، إن بيانات الحكومة غير صحيحة وبالتالي حساب حاجات البلد من المواد الأساسية غير دقيق ويوجد هدر ومغالطات كثيرة.

مضيفاً أنه من غير المقبول توزيع "المواد المدعومة على الميت"، ما يعني أن موازنة الدولة خاطئة، "مثل أب لديه طفلين وينفق على أساس 10". معقباً بأن الحكومة تتحمل الأخطاء التي حدثت بعد رفع الدعم.

واستطرد عامر شهدا بأن الحكومة فضلت سد العجز بالموازنة عن طريق رفع الدعم عن المواطن، بدلاً من زيادة الموارد وطرح الاستثمار وزيادة الإنفاق في الاستثمار وتوفير فرص عمل.

مشيراً إلى أن "المواطن الفقير الذي تقول الحكومة أنها ستوجه الدعم له هو من سيدفع الثمن نتيجة زيادة التضخم الناجم عن رفع الدعم".

وانتقد الخبير الاقتصادي سياسة منع استيراد بعض المواد، التي تعتمدها حكومة النظام، موضحاً أن ترشيد الاستيراد يتم بحساب حاجة البلد من الاستيراد وليس توقيف استيراد مواد. وأضاف منتقداً الأداء الحكومي: "لا يوجد بيانات ولا يوجد متابعة ويتم تدوير العجز وإهمال قطع الموازنة".

وتسبب قرار حكومة النظام برفع الدعم عن نحو 600 ألف أسرة، منتصف الأسبوع الماضي، بانتقادات كبيرة من جانب اقتصاديين ورجال أعمال وإعلاميين موالين، إلى جانب تسجيل احتجاجات محدودة في محافظة السويداء، جنوب البلاد.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(43)    هل أعجبتك المقالة (40)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي