أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وزير الداخلية التركي يزور مخيمات إدلب

في محيط قرية "الكمونة" - تويتر

زار وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، مخيمات النازحين السوريين في محيط قرية "الكمونة" شمال محافظة إدلب، شمالي غرب سوريا، وذلك للاطلاع على أوضاع النازحين السوريين في المخيمات.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن وزير الداخلية التركي وصل عصر اليوم السبت إلى تجمع مخيمات الكمونة الواقعة بين بلدتي سرمدا وباتبو شمال محافظة إدلب، رفقة 20 تركيا ووفداً تابع لمنظمة هيئة إدارة الكوارث والطوارئ التركية (AFAD)"، مضيفاً أن "الهدف من زيارة صويلو هو تفقد أوضاع النازحين في المنطقة بعد العاصفتين الثلجية والمطرية التي ضربت مخيمات النازحين في منطقة إدلب".

ورداً على سؤال أحد الإعلاميين أثناء الزيارة حول عودة النازحين والمهجرين إلى مدنهم وقراهم، قال صويلو: "إن هذا السكن الحالي في مخيمات الشمال السوري هو مؤقت. 

وأضاف أن هناك أطفال ومُسنين ونساء ويجب أن يكونوا داخل كتل سكنية مجهزة بشكلٍ جيد، أفضل من أن يكونوا في العراء وتحت الأمطار"، مؤكداً أن "الرئيس رجب طيب أردوغان أوصى بتجهيز هذه الكتل السكنية بأفضل الغرف، والمدارس، والمساجد"، أملاً أن "يعود هؤلاء النازحين والمهجرين إلى منازلهم في أقرب وقت ممكن".

زمان الوصل
(88)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي