أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أردوغان: تركيا وإسرائيل قد تعملان سوياً على نقل الغاز إلى أوروبا

نقلت وسائل إعلام يوم الجمعة عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قوله إن بإمكان تركيا و"إسرائيل" العمل سويا لنقل الغاز الطبيعي من إسرائيل إلى أوروبا، وإن البلدين سيبحثان التعاون في مجال الطاقة خلال محادثات تجري الشهر المقبل.

وطرد كل من البلدين سفيره من البلد الآخر في 2018 بعد خلاف مرير. وظلت العلاقات متوترة منذ أدانت تركيا احتلال إسرائيل للضفة الغربية وسياستها تجاه الفلسطينيين، بينما دعتها "إسرائيل" للتخلي عن دعمها لحركة حماس التي تحكم قطاع غزة.

إلا أن تركيا تعمل على إصلاح علاقاتها المتوترة مع القوى الإقليمية في إطار مسعى بدأ في 2020. وفي تهدئة واضحة بعد سنوات من العداء، قال أردوغان يوم الخميس إن الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتزوج سيزور تركيا في منتصف مارس آذار.

وقال أردوغان للصحفيين في رحلة العودة من أوكرانيا "يمكننا استخدام الغاز الطبيعي الإسرائيلي في بلادنا، وإلى جانب هذا، يمكننا أيضا الانخراط في جهد مشترك لنقله إلى أوروبا".

ونقلت وسائل إعلام تلفزيونية تركية عن أردوغان قوله "الآن، ستكون هذه القضايا بإذن الله على جدول أعمالنا مع السيد هرتزوج أثناء زيارته تركيا". وكان أردوغان في زيارة لأوكرانيا لمناقشة الأزمة القائمة بها.

وتحدث أردوغان مع هرتزوج من قبل وسط أجواء التوتر، إلا أن منصب الرئيس شرفي إلى حد كبير في إسرائيل. وفي نوفمبر تشرين الثاني، تحدث أردوغان إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت في أول مكالمة من نوعها منذ سنوات.

والتقى أردوغان يوم الأربعاء مع نيجيرفان بارزاني رئيس إقليم كردستان العراق. وردا على سؤال عما تناولاه بالنقاش، صرح أردوغان بأن بلاده تريد توقيع اتفاق توريد للغاز الطبيعي مع العراق وإنها تجري محادثات تتعلق بذلك.

وأضاف "وضعنا الآن مسألة العراق على جدول أعمالنا. نفكر الآن في الأمر. قد تكون هناك إمدادات غاز طبيعي من العراق إلى تركيا". وأوضح أن بارزاني تعهد بتسهيل المحادثات.

اقتصاد
(41)    هل أعجبتك المقالة (44)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي