أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل أسترالي إثر انفجار سترة ناسفة داخل سيارته

حقق الشرطة في وفاة رجل ورد أنه قُتل عندما انفجرت سترة ناسفة كان يرتديها أثناء قيادته لسيارته في أحد شوارع مدينة ملبورن الأسترالية.

أفادت محطة "سفن نيوز" أن من المفهوم أن السترة انفجرت بسبب اصطدام السيارة بمطب سرعة في ضاحية هالام صباح يوم السبت.

أظهر تسجيل مصور لكاميرا المراقبة الأمنية وميض الانفجار يرتفع حول السقف ومن النافذة الجانبية للسائق. لم يكن هناك مطب سرعة ظاهرًا في التسجيل.

واصلت السيارة سيرها بضع مئات من الأمتار قبل أن تصطدم بمركبة متوقفة.

قالت الشرطة إنه تم العثور على رجل يبلغ من العمر 43 عاما ميتا داخل سيارته. لم تفصح الشرطة عن اسمه.

قالت الشرطة إن أعضاء وحدة التصدي للقنابل عملوا على جعل المتفجرات في السيارة آمنة. كانوا يحققون في ملابسات وفاة الرجل لكنهم لا يعتبرونه ضحية جريمة.

لم تذكر الشرطة إلى أين كان يتجه الرجل. وذكرت سفن نيوز أنه كان قد زار منزل شريكه السابق مباشرة قبل وفاته.

قال الجيران إن الشرطة أمضت 24 ساعة تقريبًا في مكان الحادث، وفقًا لما أفادت به سفن نيوز.

قال الشاهد بن أوجيل لسيفن نيوز: "سمعت للتو انفجارًا قويًا وصاخبًا في الساعة 11 صباحًا، ونظرت من نافذة منزلي ورأيت سيارة قد مرت عبر الدوار ولم تضغط على الفرامل أو أي شيء من هذا القبيل وتحطمت".

وصفت سيفن نيوز السائق بأنه جندي سابق وأب.

كتب على جدار من الطوب بالقرب من مكان المأساة بخاخة: "أبي جندي إلى الأبد" مع قلب.

أ.ب
(31)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي