أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الإمارات تعلن تدمير صاروخين باليستيين أطلقهما الحوثيون باتجاه أراضيها

أعلنت وزارة الدفاع الإماراتية، فجر الإثنين، اعتراض وتدمير صاروخين باليستيين أطلقتهما جماعة الحوثي اليمنية باتجاه أراضيها.

ويأتي الهجوم بعد أسبوع من استهداف الحوثيين موقعين في العاصمة الإماراتية أبوظبي بصواريخ وطائرات مسيرة مفخخة؛ ما أسفر عن سقوط 3 قتلى و6 جرحى.

وقالت الوزارة في بيان، إن "الدفاعات الجوية تمكنت من اعتراض وتدمير صاروخين باليستيين أطلقتهما جماعة الحوثي الإرهابية تجاه الدولة الإثنين".

وأكدت أنه "لم ينجم عن الهجوم أية خسائر بشرية؛ حيث سقطت بقايا الصواريخ الباليستية التي تم اعتراضها وتدميرها في مناطق متفرقة حول إمارة أبوظبي".

كما أكدت الوزارة أنها على "أهبة الاستعداد والجاهزية للتعامل مع أية تهديدات وأنها تتخذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الدولة من كافة الاعتداءات".

من جانبه، أعلن المتحدث العسكري باسم الحوثيين، يحيى سريع، في تغريدة عبر "تويتر"، تنفيذ قوات جماعته هجمات ضد السعودية والإمارات.

وقال سريع، إن "بيان القوات المسلحة (التابعة للحوثيين) عن استهداف العمقين السعودي والإماراتي سيكون عند الساعة 10.00 بالتوقيت المحلي (8.00 ت.غ).

وصعدت جماعة الحوثي في الآونة الأخيرة، من هجماتها ضد الأهداف الإماراتية بعد أن كانت نادرة طوال 7 سنوات من الحرب في اليمن.

وكان أخطر هذه الهجمات عندما استهدفت الجماعة في 17 يناير الجاري، بصواريخ باليستية وطائرات مسيرة العاصمة أبوظبي ما تسبب بانفجار 3 صهاريج محروقات قرب خزانات شركة "أدنوك" للنفط، واندلاع حريق قرب مطار الإمارة، أدى إلى مقتل 3 أشخاص من جنسيات آسيوية، وإصابة 6 آخرين بجروح.

كما احتجزت الجماعة في 3 من الشهر الجاري، سفينة شحن إماراتية قبالة سواحل محافظة الحديدة، غربي اليمن.

وبدأت هذه الهجمات بعد دخول قوات "ألوية العمالقة" اليمنية، المدعومة من الإمارات، في المعارك على الأرض ضد الحوثيين منذ مطلع الشهر الجاري.

وتمكنت "ألوية العمالقة" في 10 يناير الحالي، من استعادة السيطرة على كافة مناطق محافظة شبوة النفطية، من قبضة الحوثيين، بعد أشهر طويلة تقهقرت فيها قوات الجيش اليمني أمام الضربات القوية من الحوثيين.

وأعلنت هذه الألوية قبل نحو أسبوعين، السيطرة على مساحات واسعة من مديرية حريب بمحافظة مأرب.

وإضافة لتقدم القوات اليمنية المدعومة من الإمارات، كثفت مقاتلات التحالف العربي في الأيام الأخيرة هجماتها ضد الأهداف الحوثية في العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات الخاضعة لسيطرة الجماعة.

ويشهد اليمن منذ أكثر من 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

الأناضول
(44)    هل أعجبتك المقالة (54)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي