أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. قوات الأسد تقصف "الحراك" و"المليحة الشرقية" بالمدفعية

قصفت قوات الأسد أمس السبت، مدينة "الحراك" وبلدة "المليحة الشرقية" بريف درعا الشرقي، موقعة جرحى من المدنيين بينهم نساء، ومتسببة بدمار في الممتلكات.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن نحو 10 مدنيين في مدينة "الحراك" أصيبوا بجروح بعضهم في حالة خطيرة، جراء القصف الذي تعرضت له منازلهم من قبل قوات الأسد، التي قصفت أيضا بلدة "المليحة الشرقية" بقذائف المدفعية والفوزديكا.

وأضاف أن القصف جاء بعد اشتباكات اندلعت في محيط اللواء 52 ميكا، وعلى الحاجز العسكري في بلدة "المليحة الغربية"، حيث هاجم مسلحون قوات الأسد وأوقعوا في صفوفهم خسائر بالأرواح.

وتشهد مدن وبلدات درعا بين الحين والآخر، هجمات تستهدف مواقع قوات الأسد والميليشيات الطائفية الموالية لإيران، رغم أن الأخيرة فرضت نهاية الصيف الماضي تسوية دعمتها روسيا بعد حملة عسكرية استهدفت مدينة درعا البلد استمرت أكثر من 90 يوما.

زمان الوصل
(56)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي