أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الخطوط الجوية بحر ايجه تعلق رحلات بيروت بعد تضرر طائرة

ارشيف

 أعلنت الخطوط الجوية بحر إيجه، المهيمنة في اليونان، يوم السبت تعليق رحلاتها من وإلى العاصمة اللبنانية، في انتظار التحقيق في أسباب الأضرار التي لحقت بجسم إحدى طائراتها، والتي تم اكتشافها بعد هبوطها في بيروت.

قالت الشركة إن طاقم العمل الأرضي حدد الأضرار التي لحقت بالجسم الخارجي لإحدى طائراتها بعد هبوطها الاثنين في مطار بيروت الدولي.

لم تحدد الشركة مدى الضرر أو نوعه، مشيرة إلى أنه تم الإعلان عن تعليق الرحلات الجوية في اليوم التالي، بعد إبلاغ السلطات في كلا البلدين.

وأشارت تقارير على وسائل التواصل الاجتماعي، التقطتها وسائل إعلام لبنانية، إلى أن الطائرة ربما أصيبت برصاص متطاير.

من جانبهم، نفى مسؤولون لبنانيون، منهم وزير الأشغال العامة والنقل، بشدة أن يكون إطلاق النار هو سبب الضرر.

يقع مطار بيروت في منطقة سكنية مزدحمة في العاصمة، حيث لا يعد إطلاق النار بشكل احتفالي أمرا شائعا.

نشر وزير الأشغال العامة والنقل اللبناني، علي حمية، عبر حسابه الرسمي على تويتر، رسائل بريد إلكتروني متبادلة بين المسؤولين اللبنانيين تفيد بأنه تم فحص الفتحة الموجودة في نافذة قمرة القيادة الخلفية اليسرى، وتقرر أن الرصاص ليس سبب الضرر.

وأشار القائمون بالفحص إلى أن الضرر ربما يكون بسبب معدات أرضية قبل الوصول إلى بيروت.

وقالت شركة الطيران اليونانية إنه سيتم الإعلان عن استئناف الرحلات في الأسابيع المقبلة.

أ.ب
(43)    هل أعجبتك المقالة (38)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي