أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دجوكوفيتش يشعر بـ"خيبة أمل" لقرار ترحيله من أستراليا

نوفاك دجوكوفيتش - جيتي

عبر نجم التنس الصربي نوفاك دجوكوفيتش، الأحد، عن خيبة أمله من تأييد المحكمة الفيدرالية في أستراليا قرار ترحيله من البلاد.

وخسر دجوكوفيتش فرصته الأخيرة في اللعب ببطولة أستراليا المفتوحة للتنس، بعد رفض المحكمة الفيدرالية الاستئناف ضد قرار ترحيله من أستراليا، الأحد.

وقال لاعب التنس في بيان أصدرته بعد وقت قصير من قرار المحكمة: "أشعر بخيبة أمل شديدة من قرار المحكمة رفض طلبي لاستئناف قرار الوزير بإلغاء تأشيرتي، مما يعني أنه لا يمكنني البقاء في أستراليا والمشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة".

وأضاف: "أحترم حكم المحكمة وسأتعاون مع السلطات المختصة فيما يتعلق بمغادرتي البلاد".

كما عبر دجوكوفيتش عن عدم ارتياحه كون التركيز كان عليه منذ أن تم إلغاء تأشيرته لأول مرة عند وصوله إلى مطار ملبورن في 6 يناير / كانون الثاني الماضي.

وتابع: "آمل أن نتمكن جميعًا الآن من التركيز على اللعبة والبطولة التي أحبها".

ومن المرجح أن يظل لاعب التنس الصربي رهن الاحتجاز لحين ترحيله من استراليا، بحسب وكالة أسوشييتد برس.

وأيدت، اليوم، هيئة مؤلفة من 3 قضاة بالمحكمة الفيدرالية بالإجماع ترحيل دجوكوفيتش بعد سماع قضيته، وفق ما ذكرت شبكة " ABC News" التلفزيونية.

وفي 4 يناير/ كانون الثاني الجاري، قال دجوكوفيتش (34 عامًا)، إنه حصل على إعفاء طبي من التطعيم ضد فيروس كورونا، ولكن بعد وصوله ألغت قوة الحدود الأسترالية تأشيرته لفشله في تلبية متطلبات الدخول المتعلقة بفيروس كورونا.

وعقب ذلك أُرسل لاعب التنس إلى فندق احتجاز للمهاجرين في مدينة "ملبورن"، لتأمر محكمة فيدرالية بعدها بالإفراج عنه.

وتفرض أستراليا على جميع اللاعبين التطعيم الكامل ضد فيروس كورونا، للمنافسة في بطولة أستراليا المفتوحة لعام 2022، المنعقدة الإثنين المقبل في "ملبورن"، عاصمة ولاية "فيكتوريا" الأسترالية.

الأناضول
(39)    هل أعجبتك المقالة (38)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي