أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. ناسفة تودي بحياة متزعم ميليشيا محلية تابعة للفرقة الرابعة

لقي قائد ميليشيا محلية تابعة للنظام، مصرعه ليل السبت/الأحد، إثر انفجار عبوة ناسفة لحظة مرور سيارته في حي "المطار" بمدينة درعا.

وأكدت مصادر محلية لزمان الوصل، أن القيادي "محمد بسام تركي المسالمة -أبو تركي"، قتل في الانفجار الذي استهدف سيارته في حي "المطار" بدرعا المحطة، الذي تتواجد فيه قوات النظام بشكل كبير.

ويترأس "المسالمة" مجموعة محلية تتبع للفرقة الرابعة، شارك النظام في جرائمه بحق أهله وخصوصا في درعا البلد، حيث ظهر في مقاطع مصورة على وسائل إعلام النظام وهو على الخطوط الأولى، زاعما أنه يشارك في المعارك لأن الشعب يريد تطهير درعا البلد من "الإرهاب"، على حد زعمه.

كما تداول ناشطون مقطعا مسربا للقتيل انتشر خلال الحملة الأخيرة على مدينة "درعا البلد"، الصيف الماضي، وهو يتوعد مجموعته التي رفضت المشاركة في القتال، مطالبا منهم تسليم الوثائق الأمنية والأسلحة.

ويتهم "المسالمة" بالمشاركة في اعتقال المطلوبين للنظام، وتنفيذ عمليات اغتيال بحق ناشطين، كما يتهم بارتكاب جرائم في العديد من المناطق التي اقتحمها النظام وتحديدا "درعا البلد" ومدينة "طفس".

زمان الوصل
(69)    هل أعجبتك المقالة (38)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي