أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحسكة.. مظاهرات في "رأس العين" احتجاجا على تدهور الوضع المعيشي

من المظاهرات - نشطاء

تظاهر عشرات المدنيين احتجاجا على تدهور الأوضاع المعيشية بمنطقة "رأس العين" الخاضعة لسيطرة الجيشين التركي و"الوطني السوري" شمال الحسكة.

وأفاد "اتحاد شباب الحسكة" أمس السبت بخروج مظاهرة لأهالي بلدة "السفح" والقرى الجنوبية بريف مدينة "راس العين" الجنوبي طالبت المجلس المحلي بتحسين الخدمات وتأمين مادة الطحين والمازوت في منطقة "نبع السلام".

وقال أحد المتظاهرين إن سعر ربطة الخبز الواحدة (8 أرغفة) أمسى 1000 ليرة سورية ولا يوجد طحين أو قمح لدى السكان سواء لاستخدامه للخبز أو لزراعة الأراضي التي تركت بورا بسبب عدم وجود المحروقات وجفاف نهر الخابور وروافده إلى جانب ارتفاع سعر 1كلغ من القمح إلى 1500 ليرة في السوق السوداء.

وسبق أن أعلن المجلس المحلي أنه على استعداد لبيع القمح بسعر 500 دولار أمريكي للطن وأكثر قبل أن يقرر تقسيم على دفعتين نصفه يدفع عند الاستلام والنصف الآخر عند الحصاد بموجب عقد ويرفق مع الرخصة الزراعية أو بيان مساحة الأرض.

وأضاف الرجل أنهم لا يملكون العلف الكافي للحيوانات التي يربونها، مشيرا إلى أن خزان المياه (5 براميل) تجاوز سعره 15 ألف ليرة ولا يرضى أصحاب الصهاريج بنقله إليهم.

 ولفت إلى معاناتهم من شح محروقات التدفئة خاصة بعد تراجع الزراعة وعدم وجود حطب لدى السكان، الذين يشعرون بأنهم محاصرون.

وكان أهالي بلدة "السفح" تظاهروا قبل أسابيع احتجاجا على انقطاع التيار الكهربائي بسبب تضرر شبكة الكابلات من السرقات المنظمة.

زمان الوصل
(121)    هل أعجبتك المقالة (76)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي