أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إنتاج القطن في مناطق النظام ينخفض للنصف عن العام الماضي

أرشيف

أكد مسؤول في نظام الأسد أن إنتاج القطن انخفض لأقل من 50 بالمئة عن الكميات التي سوقت الموسم الماضي.

وقال رئيس مكتب الشؤون الزراعية في الاتحاد العام للفلاحين التابع للنظام، محمد الخليف، لصحيفة "الوطن" الموالية، إن كميات القطن المسوقة أقل بنسبة 50 بالمئة من الكميات التي سوقت الموسم الماضي".

وأضاف أن "المزارعين في محافظة الحسكة لم يزرعوا القطن في الموسم الحالي لأنهم لن يستطيعوا تسليمه لمراكز الاستلام التابعة للنظام نتيجة قيام قوات سوريا الديمقراطية (قسد) بمنعهم من تسليم المحصول خلال الموسم الماضي".

وأردف: "يجب البدء حالياً بتوزيع المازوت الخاص بالزراعة للفلاحين لكن إلى الآن لم تصلنا أية معلومات من اتحادات الفلاحين في المحافظات أو من الروابط الفلاحية بالمباشرة بتوزيع المازوت".

وزعم أن "هناك لجاناً مختصة في كل المحافظات مهمتها توزيع المازوت الزراعي للفلاحين ويرأسها المحافظ، وأن الفلاح الذي يحتاج للمحروقات يقدم طلباً لهذه اللجان يتضمن ثبوتيات بأن لديه رخصة بالأرض التي يحتاج لها المحروقات وولديه محرك للسقاية".

وقبل حرب نظام الأسد على العب السوري كان القطن في صدارة المحاصيل الزراعية في سوريا، إذ يعد من المحاصيل الاستراتيجية التي يعتمد عليها الاقتصاد السوري، نظراً لحجم المساحات المزروعة التي بلغت قبل العام 2011 نحو 250 ألف هكتار في محافظات الحسكة وحلب والرقة ودير الزور وحماة.

زمان الوصل - رصد
(11)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي