أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قذيفة روسية تستهدف إدلب المدينة.. و"الفتح المبين" تصد محاولة تسلل غرب حلب

قصف على ريف إدلب - جيتي

قال مراسل "زمان الوصل" إن الميليشيات المرتبطة بروسيا المتمركزة في مدينة "سراقب" شرق محافظة إدلب، استهدفت مساء اليوم الإثنين بقذيفة مدفعية من نوع "كراسنوبول" (الموجهة بالليزر) شارع الكورنيش في مدينة إدلب، ما أحدث دماراً واسعاً في أحد منازل المدنيين، دون وقوع إصابات بشرية.

وأكد مراسلنا أن القصف تزامن مع تحليق طائرة استطلاع روسية من نوع "أورلان - 30" في سماء المحافظة، بالإضافة لقصف مدفعي وصاروخي يستهدف قرى وبلدات منطقة سهل الغاب غرب محافظة حماة، ومنطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب.

في غضون ذلك، قُتل وجرح عناصر يتبعون لقوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران، مساء اليوم الإثنين، إثر استهداف فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" مجموعات تلك الميليشيات بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون، أثناء محاولتها التسلل على محور قرية "بالا" غرب محافظة حلب.

إلى ذلك، تمكنت سرايا القناصين العاملة ضمن عمليات "الفتح المبين" من قتل عنصر يتبع لقوات النظام، إثر استهدافه بسلاح القناصة مساء الإثنين، على جبهة "بالا" غرب محافظة حلب، تزامن ذلك مع استهدافات متقطعة لقوات النظام بالرشاشات المتوسطة ضمن ذات المحور.

زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي