أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتيلان من "أمن الدولة" إثر هجوم ليلي شمال حمص

أرشيف

شن مجهولون هجوما مسلحا على أحد الحواجز العسكرية التابعة لاستخبارات النظام بإحدى بلدات ريف حمص الشمالي الليلة الفائتة.

وقالت مصادر محلية لـ "زمان الوصل" إن مجهولين استهدفوا حاجزا يتبع لفرع "أمن الدولة" على أطراف بلدة "الزعفرانة الشرقية" على الطريق الواصل بينها وبين مدينة "تلبيسة".

وأضافت أن المهاجمين اشتبكوا بالأسلحة الفردية مع عناصر الحاجز قبل أن ينسحبوا باتجاه الأراضي الزراعية.

وأشارت المصادر إلى أن الهجوم أسفر عن مقتل اثنين بينهم ضابط برتبة ملازم أول يدعى "زاهد العبدالله" المنحدر من مدينة حماة، كما أصيب عنصران بجروح.

وأفادت بأن مخابرات النظام نقلت جثث القتيلين والمصابين إلى مشفى حمص العسكري، واستنفر بشكل كبير وانتشر بالمنطقة مع إطلاق حملة مداهمات للمنازل القريبة من الحاجز.

وذكر مراسلنا أن فرع "أمن الدولة" أرسل تعزيزات من مدينة "تلبيسة" إلى المستهدف ودعمه بأكثر من 8 عناصر ودعّمه بعربة "BMB" مع سيارة عسكرية مصفحة.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي