أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ارتفاعات قياسية للأسعار تُرهق السوريين في تركيا

يواجه اللاجئون السوريون في تركيا، صعوبات معيشية جراء الغلاء الذي يسود الأسواق نتيجة انخفاض قيمة الليرة التركية مقابل العملات الأجنبية.

وتشهد الأسواق التركية ارتفاعات قياسية في أسعار المواد الغذائية، وفي مقدمتها الخبز والزيوت، في حين تشهد بدلات الإيجار المنزلي والتجاري ارتفاعاً مضطرباً، وهو ما يزيد من معاناة السوريين المعيشية.

ووصلت أسعار كثير من السلع إلى ذروتها مع تدهور الليرة التركية، وقفزت أسعار ربطة الخبز (340 غراماً) من 2 ليرة إلى 3.5 ليرة تركية في غضون أيام قليلة.

ويعبر مصطفى النعسان (42 عاماً) العامل في مجال الإنشاءات بولاية كلس التركية في حديثه لـ"اقتصاد"، عن صدمته من ارتفاع الأسعار، ويؤكد أن الأسعار باتت تفوق قدرته الشرائية بكثير.

ويضيف أن معاشه اليومي الذي يبلغ 100 ليرة تركية، لم يعد قادراً على تغطية نفقات الإيجار والفواتير الشهرية والغذاء، فضلاً عن الاحتياجات الأساسية الأخرى.

ويؤكد أنه يعتمد حالياً على الأموال القليلة التي استطاع أن يدخرها في وقت سابق، لكنه يستدرك: "قد لا تكفي إلا لثلاثة شهور على أبعد تقدير، وخصوصاً أن عمل الإنشاءات يتعطل في فصل الشتاء".

من جانبه، يلفت أبو محمد، وهو يعمل في بقالية بمدينة غازي عنتاب، إلى ارتفاع الأسعار بشكل يومي، ويرجح في حديثه لـ"اقتصاد" أن تشهد الأسعار ارتفاعاً جنونياً مع دخول العام الجديد 2022.

ويرجع توقعه إلى الأنباء التي تشير إلى احتمالية عودة الحكومة التركية إلى الإغلاق تفادياً لانتشار المتحور الجديد "أوميكرون"، فضلاً عن استمرار الليرة في مسيرتها نحو الهبوط.

ووفق تقديرات اقتصادية، ارتفعت نسبة التضخم الرسمية إلى 21,31 في المئة، بزيادة 1,5 نقطة مئوية خلال شهر، وهي نسبة أعلى بأربع مرات من الهدف الذي حددته الحكومة بالأساس، ما يجعل كلفة المعيشة باهظة على العديد من العائلات.

وتراجعت قيمة  الليرة التركية بأكثر من 45 في المئة مقابل الدولار منذ مطلع العام، وبلغ معدل الصرف قبيل ظهر الجمعة 13,87 ليرة تركية للدولار الأمريكي الواحد.

BIM ترفع الأسعار
بموازاة ذلك، رفعت متاجر "BIM" الشهيرة أسعار المبيع بنسبة 25 في المئة في الحد الأدنى، وفق ما أكد مراسل "اقتصاد".

وحافظت متاجر "BIM" على أسعار المبيع، رغم الارتفاع الذي سُجل في السوق التركية، لكنها اضطرت إلى رفع الأسعار مع استمرار تدهور الليرة.

الاتحاد الأوروبي يقدم المزيد من الدعم للاجئين
إلى ذلك، أعلن الاتحاد الأوروبي عن تقديم مبلغ 325 مليون يورو إضافية لدعم اللاجئين السوريين في تركيا، مضيفاً في بيان أنه "خصص المبلغ من أجل استمرار برنامج دعم الاندماج الاجتماعي لصالح طالبي اللجوء في تركيا حتى الأشهر الأولى من 2023".

وأوضح أن البرنامج يوفر دعماً نقدياً شهرياً لأكثر من 1.5 مليون طالب لجوء في تركيا، لتلبية احتياجاتهم الأساسية، مشدداً أنه يعتبر البرنامج الأكبر للدعم الإنساني في تاريخ الاتحاد الأوروبي، مؤكداً أنه سيتم في إطار البرنامج تمويل بطاقات "الهلال الأحمر" الموزعة على طالبي اللجوء المحتاجين.

وفي حزيران الماضي، أعلنت المفوضية الأوروبية عن حزمة دعم بقيمة 3 مليارات يورو بغية دعم السوريين الذين تستضيفهم تركيا.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(10)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي