أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاتحاد الأوروبي يؤكد دعمه القوي لسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها

أرشيف

أكد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الأربعاء، على دعم الاتحاد الأوروبي القوي لسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها.

وقال للصحفيين أثناء توجهه لحضور اجتماع وزراء خارجية حلف الشمال الأطلسي (ناتو) في ريغا عاصمة لاتفيا، "أريد أن أؤكد للاتحاد الأوروبي أن وحدة أراضي وسيادة أوكرانيا فوق كل شيء".

وأضاف أن الاتحاد "سيقف بثبات وحزم في مواجهة أي محاولة لتقويض وحدة أراضي وسيادة أوكرانيا".

كما شدد على ضرورة أن يستعد الاتحاد الأوروبي والناتو لكافة السيناريوهات، بما في ذلك إمكانية عدوان روسيا على أوكرانيا، "لنؤكد أن لدينا ردا قويا".

ونوّه أيضا أنه سيبحث الوضع المقلق في غرب البلقان مع كبار دبلوماسيي الناتو.

ومؤخرا، هدد ميلوراد دوديك، زعيم الصرب في البوسنة والهرسك، بالانفصال عن البوسنة إذا لم تتم العودة إلى "أصل اتفاقية دايتون" التي أنهت الحرب في البلد الذي يعاني أزمة سياسية منذ فترة، وتأسيس جيش خاص بهم.

وفي هذا الصدد، قال بوريل إن الاتحاد سيظل ثابتا في موقفه في اعتبار البوسنة والهرسك دولة واحدة.

وأضاف: "ندعو الجميع لإجراء الإصلاحات اللازمة للحفاظ على هذه الوحدة ولإصلاح قانون الانتخابات"، في إشارة إلى الأزمة السياسية في البلاد الناجمة عن النوايا الانفصالية للزعيم الصربي البوسني ميلوراد دوديك.

كما دعا كوسوفو وصربيا لاستئناف المحادثات بينهما على اعتبار أنه ليس هناك "سبيل آخر لجعل الوضع مستقرا".

وتصاعد التوتر بين البلدين الجارين بسبب نزاع على المعابر الحدودية ولوحات تسجيل السيارات منذ أواخر سبتمبر أيلول.

والإثنين، اجتمع كبار دبلوماسيي الناتو لمناقشة القضايا الأمنية الأكثر إلحاحًا بالنسبة للحلف، بما في ذلك الحشد العسكري الروسي في أوكرانيا وحولها، وأزمة حدود بيلاروسيا، والوضع في غرب البلقان.

وبعد يوم، حذر الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ من أن "العدوان على أوكرانيا سيكون له ثمن باهظ وله عواقب سياسية واقتصادية خطيرة على روسيا".

الأناضول
(60)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي