أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

220 انتهاكا بحق المحتوى الرقمي الإعلامي الفلسطيني خلال 2021

أرشيف

قالت "لجنة دعم الصحفيين​​​​​​​"، الأحد، إنها رصدت 220 انتهاكا بحق المحتوى الفلسطيني عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال العام الجاري 2021.

وأوضحت اللجنة (منظمة عربية تعنى بحقوق الصحفيين) في بيان، إنها "رصدت أكثر من 220 انتهاكا ضد المحتوى الرقمي بحق الصحفيين والإعلاميين منذ بداية العام الحالي 2021".

واستنكرت اللجنة استمرار الاستهداف والتمييز وحجب المحتوى الفلسطيني على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولفتت إلى أن "ذلك يأتي ضمن حرب يشنها موقع فيسبوك ضد المحتوى الفلسطيني، بتعطيل وحذف حسابات ومواقع إخبارية فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة".

وأوضحت اللجنة "أن الصحفيين والنشطاء تفاجؤوا بإغلاق صفحاتهم وحساباتهم على فيسبوك دون إشعارهم بذلك".

وحذر من أن "هذا السلوك يساهم بشكل كبير في التغطية على الانتهاكات الإسرائيلية، وتغييب رواية الضحايا الفلسطينيين، وينتهك بشكل فاضح حرية الأفراد في التعبير والنشر".

وطالبت بـ"ضرورة وقف ملاحقة المحتوى الفلسطيني، وإعادة تفعيل الحسابات التي تم تعطيلها".

وشددت على أن "فيسبوك لا يمتلك بأي شكل من الأشكال الحق في تقييد حرية الرأي والتعبير والنشر، كونها حقوقًا أصيلةً كفلها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والصكوك الدولية ذات الصلة".

وتُعرف "لجنة دعم الصحفيين" (JSC) نفسها عبر موقعها الالكتروني، بأنها منظمة مهنية وحقوقية غير حكومية لا تبغي الربح، وتأسست عام 2016 من قبل إعلاميين لتُدافع عن حقوق الإعلاميين والصحفيين.

الأناضول
(67)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي