أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مليون دولار لأمريكي تمت تبرئته بعد 43 عاما

ستريكلاند

تم جمع أكثر من مليون دولار لرجل قضى 43 عاما خلف القضبان قبل أن يلغي القاضي إدانته في جريمة قتل ثلاثة اشخاص.

بدأت جمع حملة تبرعات "غو فاند مي" أثناء مساعي إطلاق سراح كيفن ستريكلاند، الذي تجدر الاشارة الى أنه لن يحصل على تعويض من ولاية ميزوري وسيحتاج إلى مساعدة من اجل نفقات المعيشة الأساسية.

تسمح الولاية فقط بسداد مبالغ لمن الذين تمت تبرئتهم من خلال أدلة الحمض النووي، وهو ما لم يحدث في قضية ستريكلاند( 62 عاما).

أمر القاضي جيمس ويلش ، قاضي محكمة استئناف ميزوري ، بالإفراج عنه يوم الثلاثاء ، ووجد أن الأدلة المستخدمة لإدانة ستريكلاند قد تم التراجع عنها أو دحضها منذ ذلك الحين. وبحلول بعد ظهر الجمعة ، تم جمع 1.1 مليون دولار من خلال حملة تبرعات عبر الإنترنت ، ولاتزال التبرعات تتوالى.

أكد ستريكلاند على الدوام أنه كان في منزله يشاهد التلفزيون ولا علاقة له بجرائم القتل التي حدثت عام 1978 ، وكان حينها يبلغ من العمر 18 عاما.

أثناء مغادرته السجن ، قال إنه "يشكر الله الذي اخذ بيدي خلال هذه المحنة لمدة 43 عاما".

أ.ب
(54)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي