أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا تكثف غاراتها في البادية السورية والميليشيات الإيرانية تعزز

أرشيف

واصلت الطائرات الحربية الروسية تكثيف غاراتها الجوية على أرياف حمص وحماة والرقة ودير الزور الشرقية، وذلك عقب ازدياد نشاط خلايا تنظيم "الدولة الإسلامية"، وإيقاع خسائر فادحة من قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران نتيجة كمائن وهجمات مباغتة شنها التنظيم خلال الشهرين الماضيين.

وعلمت "زمان الوصل" من مصادر مُطلعة أن الطائرات الحربية الروسية نفذت 16 غارة جوية خلال الـ 12 ساعة الماضية، استهدفت من خلالها 5 مواقع تتخذها خلايا التنظيم أوكاراً لها في باديتي "السخنة" و"تدمر" شرق محافظة حمص، وبادية "الرصافة" جنوبي غرب محافظة الرقة، دون ورود معلومات عن وقوع خسائر في صفوف التنظيم.

وأشارت المصادر إلى أن الميليشيات الإيرانية دفعت بتعزيزات عسكرية جديدة من مقراتها ومعسكراتها في مدينة حلب إلى البادية السورية، وتحديداً بادية مدينة "السخنة" شرق محافظة حمص، وذلك استعداد لتنفيذ عملية عسكرية واسعة النطاق في المنطقة ضد خلايا التنظيم بإشراف وإعداد روسي.

وتضمنت التعزيزات بحسب المصادر  قرابة 100 آلية عسكرية، غالبيتها سيارات من نوع "بيك آب" محملة برشاشات متوسطة، كما تألف تعداد العناصر الذين رافقوا التعزيزات نحو 250 عنصراً نصفهم يتبعون لميليشيا "لواء الباقر" المدعومة من "الحرس الثوري الإيراني".

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي