أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بمشاركة "فاغنر" وميليشيات إيران.. روسيا تتحضر لشن عمليتين عسكريتين في البادية السورية

بعد ازدياد نشاط خلايا تنظيم "الدولة" - أرشيف

علمت "زمان الوصل" أن روسيا والميليشيات التي تدعمها لشن عمليتين عسكريتين في البادية السورية، بعد ازدياد نشاط خلايا تنظيم "الدولة الإسلامية"، وتوسع رقعة هجماتها ضد مواقع قوات النظام والميليشيات المساندة له، ما أدى لمقتل العشرات من العناصر خلال الشهرين الماضيين.

مصادر مُطلعة قالت لـ"زمان الوصل" إن "القوات الروسية تتجهز لشن عملية عسكرية واسعة النطاق في بادية حمص، مستخدمة 2500 مقاتل، تبدأ من محورين، الأول من حقل "الهيل" النفطي جنوبي مدينة "السخنة"، والثاني من "التليلية" شرق مدينة "تدمر" بهدف تأمين طريق مدينتي "تدمر" و"السخنة" كمرحلة أولى، ومن ثم الانتقال بعدها لتأمين طريق حمص - دير الزور الواصل بين مدينتي "السخنة" و"كباجب" ضمن البادية السورية.

وأضافت المصادر أن قوات "الفيلق الخامس" و"الفرقة 25 مهام خاصة" المدعومة من روسيا، تتحضر أيضاً لشن عملية عسكرية جديدة في بادية "الرصافة" جنوبي غرب محافظة الرقة، وذلك بعد تكثيف التنظيم هجماته في المنطقة وتعاظم نشاطه فيها، ما أدى إلى مقتل أكثر من 30 عنصراً لقوات النظام والمليشيات المرتبطة بروسيا وإيران خلال الشهرين الفائتين.

وأشارت المصادر إلى أن "قوات فاغنر الروسية سوف تشارك في العمليتين العسكريتين المنتظرتين إلى جانب مروحيات روسية متطورة، وطائرات حربية روسية من طراز (سوخوي - 35)، بالإضافة لتسليم بعض المحاور إلى الميليشيات الإيرانية وقوات النظام.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي