أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعنوان "الصمود التاريخيّ للدولة السوريّة".. "خالد العبود" محاضرا في الأردن

العبود

أعلن عضو مجلس الشعب التابع للنظام "خالد العبود"، أنه سيلقي محاضرة عن "صمود" نظامه، في العاصمة الأردنية عمان، بعد عودة العلاقات بين الحكومتين لتسهيل مرور خطي الغاز والكهرباء إلى لبنان.

"عبود" الذي أوغل في مهاجمة المملكة الأردنية الهاشمية خلال الأعوام الماضية، سيتحدث عن "بطولات" نظامه في قتل السوريين وتدمير منازلهم وقراهم وتهجير نصف الشعب، إذ يقيم في الأردن وحدها نحو 1.5 مليون سوري، هربوا من الموت وحمم البراميل وفضلوا العيش في صحراء الزعتري والأزرق لحفظ لحياتهم وحياة أطفالهم.

ونشر "العبود" على صفحته الشخصية "فيسبوك" قائلا: "أيّها الأحبة.. يشرّفني أن أكون ضيفاً على أهلي في الأردن - عمّان، لإلقاء محاضرة حول الصمود التاريخيّ للدولة السوريّة، خلال العدوان الأخير عليها، وانعكاسات هذا الصمود على الأمّة، يوم الثلاثاء 16 / 11 في تمام الساعة السادسة مساء.. وذلك بدعوة من "المنتدى العربيّ" في عمّان".

ولطالما سمع أهالي الأردن وتحديدا سكان محافظات الشمال إربد والرمثا والمفرق، قصف البراميل والصواريخ المتساقط على مدينة درعا، كان أخره قبل شهرين في حملة استمرت أكثر من 90 يوما تسببت بمقتل وجرح مئات المدنيين.

منشور "العبود" قوبل بهجوم من المتابعين الذين استغربوا كيف صفت الأجواء مع بلد ضم غرفة "الموك" وأدار العمليات "الإرهابية ضد سوريا الأسد"، لكن في المقابل سخر آخرون من الحديث عن "الصمود والتصدي" في بلد لا يجد فيه رب الأسرة ما يسد جوع أطفاله من الخبز.

زمان الوصل
(68)    هل أعجبتك المقالة (45)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي