أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تركيا تعتزم ترحيل 7 سوريين شاركوا بتداول وسوم وفيديوهات حول "أكل الموز"

أعلنت الإدارة العامة للهجرة بوزارة الداخلية التركية أمس الأربعاء، اعتقال 7 أشخاص على خلفية المنشورات الاستفزازية المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي حول "أكل الموز".

وقالت الإدارة الهجرة في بيان على الموقع الرسمي إنه بعد ظهور رجل بتقرير في الشارع يقول "لا أستطيع أكل الموز، وانتم تشترون كيلوغرامات من الموز..."، انتشرت مقاطع فيديو ووسوم حول "أكل موز" بغرض استفزازي تم تداولها على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة من قبل أشخاص أجانب.

وأضاف أنه حسب النتائج الأولية لتحقيقات أجرتها الإدارات المختصة في مديرية الشرطة حول المواقع الاستفزازية، ألقي القبض على 7 مواطنين أجانب وسيتم البدء بإجراءات الترحيل ضدهم بعد انتهاء الإجراءات القضائية.

وللأسباب المذكورة، تبذل الجهود لكشف جميع المنشورات الاستفزازية، وتنفيذ الإجراءات القضائية والإدارية اللازمة ضد جميع الأفراد الذين يشاركون هذه المنشورات.

في الأسبوع الماضي اقتطعت مقابلة من تقرير عرض وجهات نظر سوريين وأتراك في الشارع، وتضمن الجزء المتداول كلام لمواطن تركي يقول: إنه لا يستطيع شراء الموز بينما يشتريه السوريون بالكيلو"، ليتحول "فيديو الموز" إلى مادة تندّر من قبل اللاجئين السوريين في تركيا وغيرها من بلدان اللجوء، حيث امتلأت صفحات التواصل الاجتماعي بالتعليقات الهازئة وبعضهم الآخر قام بتصوير مقاطع فيديو ساخرة مشابهة لمقطع الفيديو المنتشر بطريقة اعتبرها الأتراك استفزازية، فيما دشن آخرون وسم باسم "الموز ولا المذلة" في إشارة إلى إشارة إلى شعار "الموت ولا المذلة" الذي أطلقه السوريون بداية الثورة على نظام الأسد.

وكان حزب "ظفر" (Zafer Partisi) الذي يتزعمه "أوميت أوزداغ"، قدم شكوى جنائية بشأن منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي للاجئين السوريين باعتبارها "تستهدف الأمة التركية والعلم التركي".

وبحسب خبر نقله موقع "تلفزيون سوريا" قال نائب رئيس حزب "ظفر" التركي "أوغور تارهان" والمحامي "ميتي إيدير"، في شكواهم الجنائية إلى مكتب المدعي العام في إسطنبول "قدمنا في مرفقات الشكوى ما قام بمشاركته أحد مستخدمي تطبيق Tiktok، حيث تبين أنه قام بإضافة موزة على الهلال الموجود في العلم التركي، ومن ثم مشاركة فيديو ممنتج لقرد يسرق الموز من يد شخص على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل نفس المستخدم. لا يمكن قبول هذه المنشورات اللامتناهية ضد الأمة التركية والعلم التركي".

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي