أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الجبهة الوطنية والجيش التركي يقصفان مواقع للنظام رداً على استهداف مخيم نازحين

من معارك إدلب - جيتي

استهدفت "الجبهة الوطنية للتحرير" والقوات التركية، اليوم الأربعاء، مواقع عسكرية عدة لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في محافظة حلب، وذلك رداً على استهداف مخيم للنازحين بقذائف "كراسنوبول" (الموجهة بالليزر) من قبل الميليشيات المرتبطة بروسيا ظهر اليوم في محيط بلدة "ترمانين" شمال محافظة إدلب.

وأدى القصف لمقتل طفل وجرح 7 مدنيين آخرين، جُلهم نساء وأطفال.

وقالت مصادر عسكرية لـ"زمان الوصل" إن "مدفعية الجبهة الوطنية للتحرير ومدفعية القوات التركية، كثفت من قصفها مساء اليوم الأربعاء على مواقع لقوات النظام والميليشيات الإيرانية تتمركز في بلدتي "نبل" و"الزهراء" شمال محافظة حلب.

وأضافت المصادر أن قذائف وصواريخ الجبهة الوطنية والجيش التركي طالت مواقع قوات النظام والميليشيات الإيرانية المتمركزة في بلدة "أورم الصغرى" وكتيبة المدفعية غرب محافظة حلب، مؤكدةً وقوع قتلى وجرحى نتيجة تلك الاستهدافات.

إلى ذلك، استهدفت "هيئة تحرير الشام" بالمدفعية الثقيلة، مواقع عسكرية لقوات النظام في كل من مدينة "كفرنبل"، وبلدة "حزارين" جنوب محافظة إدلب، بالإضافة لاستهداف مقرات لقوات "الفيلق الخامس" المدعومة من روسيا، و المتمركزة في بلدة "معصران" شرق محافظة إدلب.

وأكد مراسل "زمان الوصل" أن القوات التركية دفعت بتعزيزات عسكرية جديدة، مساء الأربعاء، عبر بوابة "كفر لوسين" العسكرية شمال محافظة إدلب، إلى نقاط الجيش التركي المنتشرة في منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب.

وكانت القوات التركية قد دفعت أمس الثلاثاء، بتعزيزات عسكرية ضخمة توزعت على نقاطها العسكرية المتمركزة في منطقة سهل الغاب غرب محافظة حماة، وجبل الزاوية جنوب محافظة إدلب، ضمت التعزيزات دبابات ومدافع ومعدات لوجستية، وشاحنات محملة بكتل إسمنتية.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي