أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الكونغرس يستجوب مدراء تيك توك ويوتيوب وسناب عن سلامة الأطفال

أرشيف

في مسعى للضغط على منصات التواصل الاجتماعي ذات الشعبية الكبيرة وتأثيرها على الأطفال، دعا قادة لجنة مجلس الشيوخ المديرين التنفيذيين لشركات يوتيوب وتيك توك وسناب شات لمساءلتهم بشأن كيفية حماية هذه المنصات لمستخدميها الصغار.

وكانت اللجنة الفرعية التجارية التابعة لمجلس الشيوخ والمعنية بحماية المستهلك انتهت لتوها من جلسة استماع مشحونة للغاية مع عالم بيانات سابق في فيسبوك، والذي أعد دراسة داخلية عن الشركة أشارت إلى أن خدمة تبادل الصور في تطبيق إنستغرام، المملوك لشركة فيسبوك، تلحق أضرارا جسيمة ببعض المراهقين.

وتعمل اللجنة على توسيع نطاق تركيزها لفحص منصات تقنية أخرى، تضم ملايين أو مليارات المستخدمين، والتي تتنافس أيضا على جذب انتباه الشباب وولائهم.

ومن المقرر أن يحضر المدراء التنفيذيون الثلاثة - مايكل بيكرمان، نائب رئيس تيك توك، ومسؤول السياسة العامة للأمريكتين؛ وليزلي ميلر، نائبة رئيس شركة غوغل للشؤون الحكومية والسياسة العامة؛ وجينيفر ستاوت، نائبة الرئيس للسياسة العامة العالمية في شركة سناب مالكة تطبيق سناب شات- جلسة استماع للجنة الفرعية اليوم الثلاثاء.

تحولت المنصات الثلاث إلى جزء لا غنى عنه في حياة الشباب، وغالبا ما تؤثر على لباسهم وحركات الرقص والنظام الغذائي، بصورة تصل إلى حد الهوس.

ويعتقد المشرعون أن بمقدور وسائل التواصل الاجتماعي تقديم الترفيه والتعليم، لكن هذه المنصات أسيء استخدامها لإلحاق الأذى بالأطفال والترويج للتنمر والتخريب في المدارس والاضطرابات الغذائية والتسويق الاحتيالي.

وقال السناتور ريتشارد بلومنثال، رئيس اللجنة الفرعية في بيان: "نحن بحاجة إلى فهم تأثير المنصات الشعبية مثل يوتيوب وتيك توك وسناب شات على الأطفال وما يمكن أن تقوم به الشركات للحفاظ على سلامتهم".

وأوضح بلومنتال أن اللجنة تسعى لمعرفة كيف تقوم هذه الخوارزميات ومنتجات هذه الشركات بمفاقمة الضرر الذي يلحق بالأطفال، وزيادة الإدمان والتطفل على الخصوصية، بهدف تطوير تشريعات لحماية الشباب ومنح الآباء الأدوات اللازمة لحماية أطفالهم.

زمان الوصل - رصد
(27)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي