أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

احتجاجات ضد محاولة مرور قوات روسية غرب دير الزور

من الاحتجاجات - نشطاء

اعترض الأهالي في غرب دير الزور يوم الخميس رتلا للقوات الروسية حاول الوصول إلى الرقة عبر مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد) قادما من مناطق سيطرة النظام على الضفة اليسرى لنهر الفرات.

وذكر نشطاء محليون إن الأهالي تظاهروا واشعلوا الإطارات المطاطية لقطع الطريق قرب دوار بلدة "الحصان" احتجاجاً على قرار "قسد" بفتح الساتر الترابي بين بلدتي "الحسينية والجنينة" تمهيدا لدخول دوريات روسية وسط أنباء عن نيتها فتح مقر للروس في ناحية "الكسرة".

بعد ذلك وصلت تعزيزات من بلدة "الحصان" لميليشيا "مجلس دير الزور العسكري" أهم ميليشيات "قسد" في المنطقة باتجاه نقاط التماس.

وقال القيادي في "قسد" حاتم البوسعود في شريط فيديو خلال الحديث مع ضابط روسي إنهم يرفضون مرور الروس عبر مناطق سطرتهم (خط الكسرة) إلى الرقة، مضيفا "إذا اردتم العبور من هنا ستمرون فوق جثثنا... في هذي المناطق شعب و"قسد" والتحالف كلنا يد واحد لا نقبل وجودكم نهائيا".

وأضاف نحن أبناء دير الزور وأبناء المجلس العسكري لدير الزور مدنيين وعسكريين...ثوار ..لا نقبل بوجودكم على أراضيا ولا حتى العبور..ولو نستطيع أن نقطع عليكم المرور في السماء لقطعناه".

كما دعا النشطاء إلى المظاهرة مركزية قرب "دورا الحصان" صباح الغد ستتزامن مع قدوم جنرال روسي لمحاولة اقناع الأهالي بالسماح لهم المرور عبر نقاط التماس بين "قسد" وقوات النظام.

وتعمل قوات النظام على نشر المزيد من النقاط العسكرية على أطراف منطقتي "نبع السلام" و"درع الفرات" بإشراف روسي وسط الحديث عن نية الجيش التركي اطلاق حملة عسكرية جديدة ضد "قسد".

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي