أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مدراء في السورية للتجارة يسرقون آلاف الأطنان من السكر

بيّن مصدر في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، التابعة للنظام، أن الجهات الجنائية استدعت وأوقفت يوم الخميس الماضي عدداً من المدراء المركزيين ومن مدراء الفروع وبعض رؤساء الدوائر في السورية للتجارة، على خلفية سرقة آلاف الأطنان من مادة السكر، إلى جانب شراء مواد منتهية الصلاحية، إضافة إلى التواطؤ مع بعض الموردين من خلال صرف تأمينات عقودهم قبل تنفيذ العقود الموقعة مع المؤسسة، فضلاً عن تنفيذ صفقات مشبوهة وسرقة كميات من المواد والمستلزمات والسلع المسجلة تحت بند كشوفات المواد المنتهية الصلاحية.

ونقلت صحيفة "البعث" التابعة للنظام، عن المصدر قوله، إن سبب التمادي والتعدي من قبل من وصفتهم بـ "أهل الدار أنفسهم" هو غياب النظم المالية والمحاسبية والقانونية والإدارية الواضحة والصحيحة في عمل المؤسسة، كما كشف المصدر أن الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش وضعت يدها على الملف خلال الفترة الماضية، وباشرت تحقيقاتها في تلك المخالفات والسرقات.

وأشارت الصحيفة إلى أنها علمت من مصدر في المؤسسة أن سرقة كميات السكر المذكورة تمت من مركز التعبئة والتغليف التابع للمؤسسة، مشيرة إلى أنها حاولت التواصل مع مدير عام السورية للتجارة زياد هزاع للوقوف على حيثيات هذه السرقات، إلا أنه لم يرد، في حين اعتذر معاون مدير عام المؤسسة إلياس ماشطة عن الحديث في التفاصيل المذكورة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(8)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي