أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"فيسبوك" تخطط لتوظيف عشرة آلاف شخص في أوروبا

خلال السنوات الخمس المقبلة - جيتي

أعلنت شركة "فيسبوك" أنها تعتزم توظيف عشرة آلاف عامل في الاتحاد الأوروبي على مدار السنوات الخمس المقبلة في منصة حاسوبية جديدة تعد بخلق رابط فعلي بين الناس، لكنها قد تثير مخاوف بشأن الخصوصية وسيطرة منصة التواصل الاجتماعي المتزايدة على حياة المستخدمين عبر الإنترنت.

الشركة في مدونة أمس الأحد قالت إن هؤلاء العمال ذوي المهارات العالية سيساعدون في بناء "ميتافيرس" وهو مصطلح يعني "ما وراء الكون" ويستخدم عادة لوصف مفهوم الإصدارات المستقبلية للإنترنت، المكون من مساحة ثلاثية الأبعاد ثابتة ومشتركة، اعتمادا على الواقع المعزز والافتراضي.

وكان المسؤولون التنفيذيون في "فيسبوك" يروجون لفكرة "ميتافيرس" باعتبارها الطفرة التالية بعد الإنترنت عبر الهاتف المحمول، على الرغم من أن سجلهم متباين فيما يتعلق بالتنبؤ بالتوجهات المستقبلية.

التوقعات التي قدمها الرئيس التنفيذي لفيسبوك مارك زوكربيرغ، قبل أربع سنوات على سبيل المثال، لقضاء إجازات افتراضية مع الأصدقاء البعيدين عبر سماعة رأس أو استخدام كاميرا هاتف ذكي لتحسين مظهر شقة سكنية، لم تتحقق فعليا حتى الآن.

وتعاني "فيسبوك" أيضا بسبب الإجراءات الصارمة لمكافحة الاحتكار، وشهادة موظفين سابقين عن المخالفات تجري في الشركة، ومخاوف بشأن كيفية تعاملها مع المعلومات المضللة المرتبطة باللقاحات أو بالسياسة.

وفي السياق، قال نيك كليغ نائب رئيس الشركة للشؤون العالمية، وخافيير أوليفان نائب الرئيس للمنتجات الرئيسية، في مدونة، "بينما نبدأ رحلة بث الحياة في (مفهوم) ميتافيرس، فإن الحاجة إلى مهندسين متخصصين للغاية أصبحت إحدى أولويات فيسبوك الأكثر إلحاحا".

مسؤولي التوظيف في "فيسبوك" يستهدفون ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا وبولندا وهولندا وأيرلندا.

الشركة أعلنت أنه اعتبارا من يونيو/حزيران الماضي ارتفع عدد موظفيها حول العالم إلى أكثر من 63 ألف موظف بزيادة تقدر بواحد وعشرين بالمائة مقارنة بنفس الشهر العام الماضي.

أ.ب
(9)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي