أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الإعلامي المصري "عمرو ناصيف" يتوعد بالثأر لعديله "سيكو"

ناصيف

توعّد إعلامي مصري يعمل في قناة "المنار" بالانتقام ممن قتل عديله "محمد حسن السيد"، الملقب بـ "سيكو"، الذي تحفل سيرته الذاتية بالقتال ضد السوريين لا سيما في حلب، ومتهم بقتل العشرات من الأبرياء.

وتم قنص "سيكو" وهو يحمل سلاح "آر بي جي" في أحد شوارع بيروت يوم الخميس المنصرم أثناء استعداده لإطلاق قذيفة.

وحدد المذيع المصري "عمرو ناصيف"، كما يبدو، موعداً للثأر يوم الخميس القادم دون أن يذكر تفاصيل أخرى، ووجه رسالة لابنة "سيكو" على صفحته الشخصية في "فيسبوك" يقول فيها: "حبيبتي راما: تار أبوكِ دين في رقابنا، لو قصرنا أو اتهاونا وما خدناش تاره بكرا لما تكبري قولي علينا: لا كانوا رجالة ولا حصلوا النسوان أشوفك الخميس الجاي يا قلبي".

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي منذ أيام فيديو يوثق لحظة مقتل المسلح "محمد حسن السيد"، قبل إطلاقه قذيفة "أر بي جي" وسط شارع في منطقة "الطيونة" بالعاصمة اللبنانية بيروت ويبدو فيه أمام أحد المباني وعند اقترابه من وسط الشارع يتم قنصه ليسقط صريعاً في الحال.

وكان "ناصف" الذي يقترن بشقيقة زوجة الإعلامي التونسي "غسان بن جدو" أيضا، قد وجه رسالة إلى رئيس الجمهورية اللبنانية "ميشيل عون" مطالباً إياه كما قال بإنقاذ لبنان وإفشال مخطط أخذه إلى الهاوية، والضرب بيد من حديد على أيادي وأعناق مؤججي الفتن، وسماسرة الدم، التواقين إلى إعادة إنتاج مؤامراتهم، والحروب الأهلية التي يحترفونها، ليفتحوا سجلات ودفاتر جرائمهم ويضيفوا إلى مذابحهم، مذابح جديدة؟ متناسياً دور حزب الله الذي يعمل في قناته في تأجيج الفتنة ودعواتهم إلى الانتقام ممن يخالفهم من اللبنانيين ليل نهار وبصمات الإجرام التي تركوها في كل مكان من لبنان قبل وبعد أن يتجاوزا الحدود صوب سوريا وغيرها من البلدان العربية.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي