أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

القبض على القاتل بعد أسبوع من وقوع الجريمة

أكد السيد العميد فاروق ناصر الخلف قائد شرطة محافظة طرطوس أنه نتيجة البحث والتحري والمتابعة من قبل فرع الأمن الجنائي.

وشرطة المحافظة تم القبض على المدعو (أحمد. ن. ب) الذي اعترف بإقدامه على قتل المغدورين (علي.م) من منطقة بانياس و(نبيل.ح.ق) من الحسكة في 22 الشهر الماضي وحسب اعترافات المتهم وهو من منطقة بانياس في طرطوس أنه أقدم أيضاً على التخطيط وتنفيذ هذه الجريمة بهدف الحصول على المال، حيث استطاع استدراج المغدورين من بانياس إلى طرطوس بحجة التوقيع على سندات وضمانات مادية تخصهما وكان يركب معهما في المقعد الخلفي في سيارة المغدور علي، وعند الساعة الثانية عشرة من ظهر الاثنين أطلق النار على المغدور علي أولاً ثم على نبيل الذي كان يركب بجانب علي، وعند سور مستشفى الباسل الغربي أوقف علي السيارة وترجل منها لعدة أمتار ثم وقع على الأرض مفارقاً الحياة، فقام القاتل أحمد بقيادة السيارة إلى حي الطليعة الذي يبعد عدة أمتار عن مكان وقوع علي وتركها وكان نبيل لا يزال على قيد الحياة فتركه في السيارة ليفارق الحياة لاحقاً بعد أن قام بتفتيش علي وأخذ محفظته وأوراقاً أخرى كما عثر عند تفتيشه لصندوق السيارة على محفظة فمزقها ووجد بداخلها مبلغ 500 ألف ليرة سورية وسرق جهازي الخليوي من المغدورين وأخفاهما في مغاسل مديرية الخدمات الفنية، حيث عثرت الأجهزة الأمنية عليهما بدلالته وقد تمت مصادرة المسدس الذي استعمله في قتل المغدورين واسترداد الأشياء الخاصة بهما، أما المبلغ المالي فقد سدد منه بعض الذمم المترتبة عليه، وقام أيضاً بحرق بعض الأوراق الخاصة بالمغدور علي في منزله وبعلم أخته ووالدته وعاد إلى موقع الجريمة عند الساعة السابعة من مساء اليوم نفسه ليتأكد من وفاة المغدورين ثم عاد إلى قريته ليشيع القصص عن هذين المغدورين لدفع الشبهة عنه وقد أودع السجن والتحقيقات مستمرة مع أشخاص آخرين لمعرفة ضلوعهم في هذه الجريمة المروعة. ‏

(28)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي