أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأردن ينفي أي صفقة متعلقة بالكهرباء والمياه مع نظام الأسد

أرشيف

نفى أمين عام وزارة المياه والري الأردني، جهاد المحاميد، ما تناقلته بعض وسائل الإعلام، حول مقايضة بلاده الكهرباء بالمياه مع سوريا.

ونقل موقع "خبرني" الأردني عن الوزارة قولها إن "الأمين العام جهاد المحاميد لم يكن أصلا ضمن الفريق الأردني المشارك في اجتماعات الوزراء التي عقدت بين الجانبين".

وأضافت أن اللقاءات اقتصرت على الوزراء المعنيين فقط.

وكانت وسائل إعلام ذكرت في وقت سابق أن الجانبين الأردني والسوري اتفقا على إعادة فتح ملف الاتفاقية المائية الموقعة بين الجانبين في ثمانينيات القرن الماضي.

وتهدف الاتفاقية المائية لرفد سد الوحدة بكميات من مياه الشرب بهدف سد حاجة مدن وقرى شمال المملكة الأردني، مقابل تزويد سوريا بالطاقة.

وكانت وقعت سوريا والأردن اتفاقية تسمى استثمار مياه نهر اليرموك عام 1987، وتنص على أن يقوم الأردن ببناء سد سعته 220 مليون متر مكعب، بينما تقوم سوريا ببناء حوالي 25 سدًا لري أراضيها، على أن تستفيد سوريا من الطاقة الكهربائية الناتجة عن سد الوحدة.

زمان الوصل - رصد
(53)    هل أعجبتك المقالة (61)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي