أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا تقصف معسكراً لفصيل مدعوم تركيًا في منطقة "غصن الزيتون"

الغارات الجوية استهدفت منطقة "الباسوطة" - أرشيف

قُتل وجرح عدد من عناصر "الجبهة السورية للتحرير" المُشكّلة حديثاً من بعض فصائل "الجيش الوطني السوري" الحليف لتركيا، صباح اليوم الأحد، إثر شن الطائرات الحربية الروسية غارات جوية استهدفت منطقة "الباسوطة" القريبة من مدينة عفرين الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "غضن الزيتون" شمال محافظة حلب، شمال غرب سوريا.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن "خمسة عناصر من الجبهة السورية للتحرير قُتلوا، وجرح أربعة عناصر آخرين، إثر غارات جوية روسية صباح اليوم الأحد، استهدفت معسكراً لفصيل فرقة "الحمزة" المنضوي ضمن تكتل الجبهة في قرية "براد" التابعة لمنطقة "الباسوطة" شمال محافظة حلب.

وكانت الطائرات الحربية الروسية قد شنت، أمس السبت، أكثر من 10 غارات جوية مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالها مواقع عدة في منطقة "غصن الزيتون" التي يُسيطر عليها "الجيش الوطني" وحليفته تركيا شمال محافظة حلب.

ويأتي التصعيد الروسي قبل يومين من لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بنظيره الروسي فلاديمير بوتين في مدينة "سوتشي" الروسي في 29 من أيلول سبتمبر الجاري من أجل بحث ملف منطقة إدلب.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي