أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

البطاقة الذكية تصل إلى المياه المعدنية

أعلنت المؤسسة السورية للتجارة التابعة للنظام، أنه بدءاً من يوم السبت القادم سوف يتم بيع المياه المعدنية على البطاقة الذكية، وبسعر 3150 ليرة للجعبة الصغير و4200 ليرة للجعبة الكبيرة.

وأضافت أنه يحق لحامل البطاقة الذكية أن يحصل على جعبتي مياه قياس كبير وجعبة مياه صغيرة كل أسبوعين، يستطيع شراءها دفعةً واحدةً أو كما يرغب.

وأثار قرار بيع المياه المعدنية على البطاقة الذكية، سخط العديد من المراقبين والمتابعين، حيث اعتبر الصحفي أيمن القحف، رئيس تحرير موقع "سيريانديز" الموالي للنظام، بأن الخبر مرعب ومحزن، لأنه يعبر عن العجز المطلق، ويشير إلى أن المسؤولين باتوا يرون في بطاقة بلاستيكية، بأنها الممر الإجباري لحل مشكلات البلد. وقال القحف، في مقال كتبه على موقعه، إن "المياه المعدنية ليست سلعة أساسية أولاً، والمواطن الذي ينتظر خمس ساعات على الفرن ليأخذ ربطة ويوفر بضع ليرات، أو ينتظر شهوراً لأجل كم كيلو رز وسكر بسعر مدعوم لا يمكنه شراء عبوة مياه معدنية بأكثر من 600 ليرة، أي أغلى من الخبز بمرات!".

وأشار القحف إلى أن "هذا تصرف المفلسين"، مضيفاً: "كم أنا حزين عندما سيحين أجلي، ولن أتمكن من الحصول على قبر إلا بموجب البطاقة الذكية".

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(13)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي