أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الرقة.. الشرطة العسكرية تعلن اعتقال المسؤولين عن تعذيب شاب في سلوك

أرشيف

احتجزت الشرطة العسكرية في "تل أبيض" شمالي الرقة 6 أشخاص متورطين بجريمة خطف وتعذيب شاب من ناحية سلوك الخاضعة لسيطرة فصائل "الجيش الوطني السوري".

وقال المقدم أحمد الخلف من فرع الشرطة العسكرية في "تل أبيض" يوم السبت خلال اجتماع مع أقرباء الشاب في "سلوك" إنهم يحتجزون 6 متورطين بقضية خطف وتعذيب الشاب "علي الفرج" بينهم مدنيون، مشيرا إلى انهم اعترفوا بالجريمة وأسبابها ودوافعها.

وأكد "أبو برزان السلطاني" القائد العام لـ(الفرقة 20) خلال لقاء مع عائلة الشاب علي السلطان في مضافة شيخ قبيلة النعيم بناحية سلوك على عدم مسؤولية الفرقة عشرين عن الجريمة بحضور الشاب الذي تعرض للتعذيب و أقربائه والوجهاء إلى جانب ضباط الشرطة العسكرية و قادة من فصائل الجيش الوطني.

وأضاف أن عناصر "صقور السنة" ليسوا من الفرقة عشرين رغم محاولتهم الانضمام إليها قبل شهر، مؤكدا أن الفرقة ليس لها تواجد في "سلوك"، الخاضعة لسيطرة "تجمع أحرار الشرقية".

وبين أنه أدان هذه الجريمة البشعة أمام الجميع أيا كان مرتكبها.

وجاء هذا اللقاء بعد ظهور الشاب "على الفرج" بشريط فيديو قال فيه: إن الأشخاص المسؤولين عن خطفه وتعذيبه احتجزوا وتبين أنهم من فصيل "صقور السنة" التابع بدوره  للفرقة 20، وهذا ما تنفيه الأخيرة.

الفرقة 20 من الجيش الوطني السوري، منتشرة في بلدتي "المبروكة ونص تل" على الحدود الإدارية بين الحسكة والرقة، كانت قد نفت في بيانات انتساب المتورطين بحادثة تعذيب الشاب (علي سلطان الفرج) إليها، وهذا ما أكده قائدها في حديثه في مضافة شيخ قبيلة "النعيم".

ومازالت مقرات  فصيل "صقور السنة" بعد انفصالهم  قبل أشهر عن "تجمع أحرار الشرقية" موجودة ضمن بلدتي "سلوك والعلي باجلية" الخاضعتين للتجمع المنخرط ضمن غرفة القيادة الموحدة "عزم" بريف "تل أبيض".

زمان الوصل
(176)    هل أعجبتك المقالة (68)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي