أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

من مواليد حمص.. العثور على جثة شاب فلسطيني بمنزله في ألمانيا

الضحية "محمود"

قالت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" إن الشرطة الألمانية عثرت على جثة اللاجئ الفلسطيني "محمود فهمي أسعد" بمنزله في مدينة "زفاي بروكين Zweibrücken "  بمقاطعة Rheinland-Pfalz‏ بعد انقطاع التواصل معه لعدة أيام.

ونقلت عن أحد أقارب المتوفي قوله إن الاتصال انقطع معه فجأة ظناً منا أنه فقد هاتفه الشخصي، لتبلغنا الشرطة مساء يوم الاثنين أنها وجدت جثته  بمنزله، بعد التبليغ عن فقدانه من قبل أصدقائه المقربين، مشيرا أن التحقيقات لا تزال جارية لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء وفاة الشاب.

وذكرت المجموعة أن الشاب "محمود" كان قد وصل إلى ألمانيا عام 2015، وهو من مواليد 1992 و أبناء مخيم العائدين للاجئين الفلسطينيين في حمص، مشيرة إلى أنه أخ لثلاثة شبان فقدوا أرواحهم خلال السنوات الماضية، وهم في عمر الشباب، الأول توفي عام 2000 بحادث سير، والثاني عام 2009 لتضخم عضلة القلب، أما الثالث فتوفي عام 2013 إثر جلطة قلبية، ولا يزال أحد إخوته معتقلاً لدى نظام الأسد منذ العام 2012 دون معرفة مصيره.

وذكر أحد أقرباء المتوفي أن الشاب "محمود" يأتي على ذكر إخوته المتوفين بشكل دائم، ويفكر بوالدته التي بقيت وحيدة في سوريا بعد وفاة والده، ولازالت تعيش على أمل اللقاء بأخيه المعتقل.

وأوضحت المجموعة أن عشرات حالات الوفاة بين اللاجئين في أوروبا حدثت بالفعل نتيجة الجلطات الدماغية والقلبية والضغوطات النفسية، كذلك تكررت حالات الانتحار بطرق متعددة.

زمان الوصل
(130)    هل أعجبتك المقالة (112)

سوري

2021-09-10

الله يرحمه ويغفرله.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي