أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ناسا تؤكد إتمام مسبارها في المريخ عملية جمع لأول عينة

"ناسا" أرادت التحقق من أن العينة

أكمل أحدث مسبار تطلقه وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) إلى المريخ، أول عملية سحب عينة، وخلع أنبوب عينة الصخور المريخية تمهيدا لإعادتها إلى الأرض.

وأكد فريق المسبار برسيفيرانس نجاح عمليات الحفر وجمع العينة الأسبوع الماضي، بعد مراجعة صور العينة الأساسية.

غير أن "ناسا" أرادت التحقق من أن العينة كانت آمنة داخل أنبوب التيتانيوم، قبل إعلان النبأ الإثنين.

خلال محاولة برسيفيرانس الأولى لأخذ العينة مطلع أغسطس/آب الماضي، تفتتت الصخور الناعمة بشكل غير متوقع.

وسعى مراقبو الطيران في "مختبر الدفع النفاث" التابع لناسا الكائن في مدينة باسادينا بكاليفورنيا، لاستخراج صخور أكثر صلابة في المحاولة الثانية.

كان المسبار برسيفيرانس وصل إلى فوهة جيزيرو على سطح المريخ- وهي بحيرة سابقة ودلتا نهر- في فبراير/شباط الماضي، بحثا عن الصخور التي قد تحتوي على أدلة على وجود حياة سابقة على سطح المريخ.

يشار إلى أن المسبار برسيفيرانس يحتوي على أكثر من أربعين أنبوب عينات.

أ.ب
(21)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي