أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

جرحى مدنيون بقصف للأسد و"قسد" غرب إدلب وشرق حلب

عنصر من الدفاع المدني يعاين مكان قصف الأسد على "الكفير"

أُصيب مدنيون، اليوم الثلاثاء، إثر قصف مدفعي لقوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا، استهدفت قرى وبلدات بالقرب من مدينة "جسر الشغور" غرب إدلب.

وقال "الدفاع المدني السوري" عبر معرفه الرسمي في "فيسبوك" إن "امرأة أُصيبت بجروح خطيرة، صباح اليوم الثلاثاء، إثر قصف مدفعي لقوات النظام وروسيا استهدف منازل المدنيين في قرية الكفير بريف جسر الشغور غربي إدلب".

وأكد أن "قرية العالية بالريف نفسه تعرضت لقصف مماثل، وفرقنا أسعفت المصابة، وتفقدت أماكن القصف للتأكد من عدم وجود إصابات أخرى".

في سياق منفصل، أُصيب مدني بجروح متفاوتة، إثر قصف مدفعي مصدره ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، استهدف منازل المدنيين في قرية "الشيخ ناصر" القريبة من مدينة "الباب" الواقعة ضمن ما يُعرف بمناطق "درع الفرات" التي يُسيطر عليها "الجيش الوطني السوري" شمال شرقي محافظة حلب.

وطاول قصف "قسد" قرى وبلدات "شويحة، ومزرعة شويحة، والحمران، واليالش في الريف ذاته، ما أحدث دماراً واسعاً في ممتلكات المدنيين، دون وقوع إصابات بشرية.

زمان الوصل
(72)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي