أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأمن العسكري يخطف عائلة قيادي معارض في درعا

خطف عناصر يتبعون لفرع الأمن العسكري عائلة القيادي المعارض "مؤيد حرفوش" الملقب بـ"أبو مهند".

وأكد "حرفوش" في تسجيل تداوله ناشطون أن عملية الخطف طالت زوجته وأطفاله الخمسة وجميعهم دون الست سنوات، مشددا على أن العملية شملت عائلة شقيقه وأولاده أيضا.

وقال إن "الأمر بات واضحاً لكل من أراد أن يبصر، فالنظام المجرم يستحيل التعايش معه وكل ما يسعى إليه هذا النظام هو تحقيق اتفاقات تسهل له السيطرة على أهل حوران وقتلهم واغتصاب أعراضهم ونهب أموالهم وتدمير مساجدهم". 

وأضاف أن "لا أحد من الدول سيقف في وجهه وليس أمام أهل حوران إلا حل واحد وهو قلب الطاولة عليه وإعادة الأمور إلى المربع الأول".

وشدد أن "علينا أن نشعل الثورة من حوران ونوقد عليها حتى تشتعل في كل المحافظات لتحرق الأسد وروسيا وإيران وكل من كان معهم"، مشيرا إلى أن "كل المحافظات تغلي الآن تنتظر شرارة كما تغلي إدلب ضد الفصائل وتنتظر شرارة الثورة كذلك".

زمان الوصل
(100)    هل أعجبتك المقالة (74)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي