أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسبار المريخ التابع لـ"ناسا" يجمع أول عينة صخرية

أعلنت وكالة الفضاء "ناسا" أن أحدث مسبار فضائي تابع لها على سطح كوكب المريخ، نجح في جمع أول عينة صخرية لإعادتها إلى الأرض، بعد أن فشلت محاولة الشهر الماضي.

ووصف "آدم ستلتزنر" كبير مهندسي المسبار "بيرسيفيرانس"، العينة بأنها "مثالية".

وكتب على تويتر يوم الخميس قائلا: "لم أكن أكثر سعادة من أي وقت مضى برؤية حفرة في صخرة".

قبل شهر، حفر "بيرسيفرانس" في صخور أكثر ليونة، وانهارت العينة ولم تدخل أنبوب التيتانيوم.

وقطع المسبار مسافة نصف ميل إلى مكان أفضل لأخذ العينات في محاولة أخرى. وقام أعضاء الفريق بتحليل البيانات والصور قبل إعلان النجاح.

وصل "بيرسيفرانس" في شباط/فبراير إلى فوهة جيزيرو في المريخ والتي يُعتقد أنها موطن قاع بحيرة مورقة ودلتا نهر تعودان إلى مليارات السنين، بحثًا عن الصخور التي قد تحمل دليلاً على الحياة القديمة.

وتخطط "ناسا" لإطلاق المزيد من المركبات الفضائية لنقل العينات التي جمعها "بيرسيفرانس" إلى الأرض.

ويأمل المهندسون في إعادة ما يصل إلى ثلاثين عينة إلى الأرض في غضون عقد تقريبًا.

زمان الوصل - رصد
(11)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي