أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لأول مرة.. غارات روسية تستهدف معسكراً لـ"الجيش الوطني" في "عفرين"

الغارات الأولى من نوعها - أرشيف

شنت الطائرات الحربية الروسية، لأول مرة، غارات جوية مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالها معسكراً تدريبياً لـ"الجيش الوطني السوري" على أطراف مدينة "عفرين" ضمن ما يُعرف بمناطق "غصن الزيتون" شمال محافظة حلب.

وأكد مراسل "زمان الوصل" أن طائرتين حربيتين روسيتين من طراز (سوخوي 35) نفذتا خمسة غارات جوية، صباحَ اليوم الثلاثاء، استهدفت من خلالها معسكراً تدريبياً لفصيل "فيلق الشام" المنضوي ضمن صفوف "الجيش الوطنية للتحرير" إحدى مكونات "الجيش الوطني" بالقرب من قرية "اسكان" التابعة لمدينة "عفرين" شمال حلب، اقتصرت الأضرار على الماديات، دون وقوع إصابات بشرية في صفوف المقاتلين.

وتعتبر هذه الغارات الأولى من نوعها التي تستهدف فيها الطائرات الحربية الروسية ريفَ مدينة "عفرين" في منطقة "غصن الزيتون" منذ دخول "الجيش الوطني السوري" والجيشِ التركي عليها في العام 2018.

زمان الوصل
(35)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي